التخطي إلى المحتوى

أعرب اللاعب الإسباني الشاب جافي، لاعب وسط برشلونة، عن سعادته، بعد مشاركته لأول مرة مع الفريق الأول للنادي الكتالوني، بعدما دفع المدرب الهولندي رونالد كومان به، في مباراة خيتافي بالليجا.

برشلونة انتصر على خيتافي بهدفين نظيفين، في المباراة التي جمعت بينهما عصر الأحد، على ملعب “كامب نو”، ضمن لقاءات الجولة الثالثة من الدوري الإسباني.

وأصبح جافي صاحب الـ”17″ عامًا، رابع أصغر لاعب يشارك مع النادي الكتالوني في الليجا، حيث شارك كبديل في الشوط الثاني، بدلًا من سيرجي روبيرتو، الذي غادر المباراة مُصابًا.

وقال جافي في تصريحات نشرتها صحيفة “سبورت الكتالونية: “أنا سعيد جدًا، أسعد طفل في العالم، لأنني كنت دائمًا أحلم بالظهور مع برشلونة في كامب نو”.

وأضاف: “الآن أفكر في عائلتي، أصدقائي، المدربين الذين عملت معهم في لا ماسيا وخاصة سيرجي ميلا، الذي ساعدني دائمًا في كل شيء”.

اقرأ أيضًا.. ديباي: لم أكن أحلم أن تهتف جماهير برشلونة باسمي.. ولدي شعور حلو ومر!

وواصل: “كنت متوترًا بعض الشيء، في اللحظة التي أخبرني فيها كومان أنني سأشارك خطرت في بالي آلاف الأشياء”.

وأكمل: “ولكنني لم أفكر إلا في مساعدة الفريق من أجل تحقيق الفوز، وبذلت قصارى جهدي، أنا أحاول دائمًا القيام بذلك، سأحاول دائمًا تقديم أفضل ما لديّ”.

وأتم تصريحاته قائلًا: “لا يُمكنني وصف مدى السعادة التي أشعر بها، سأظل أتذكر ذلك، وسأحتفظ بقميص مباراة الليلة في إطار غرفتي”.

جافي شارك في الدقيقة 74 بدلًا من روبيرتو، ولمس الكرة 22 مرة، وجاءت دقة تمريراته بنسبة 80%، ولم يرتكب أي أخطاء وراوغ الخصم مرتين، وتمت عرقلته مرتين، وأرسل كرة طويلة واحدة ناجحة خلال المباراة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *