التخطي إلى المحتوى

أعلن العميد خالد عكاشة، مدير المركز المصري للفكر والدراسات الاستراتيجية، عن فوز أجهزة الأمن في إعتقال القيادي بحركة حسم الإرهابية، حسام منوفي، بعد هبوط اضطراري لطائرة سودانية كان يستقلها في مهبط طائرات الأقصر، قبل توجهه إلى تركيا عبر الخطوط الجوية السودانية.

اقرأ أيضا|جرائم حسام منوفي عضو حركة «حسم» الإرهابية.. أبرزها محاولة اغتيال علي جمعة

وقال “عكاشة” ، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي عمرو أديب، ببرنامج “الحكاية”، المُذاع عبر فضائية “mbc مصر”، مساء اليوم الجمعة، إن عملية إلقاء إعتقال القيادي حسام منوفي لا تمثل أي انتهاك لحقوق الإنسان كما ادعت العناصر الموالية للجماعة،  مشيرا إلى أنه من الوارد أن تهبط أي طائرة على الأراضي المصرية لأي سبب قهري أو اضطراري، ومن حق السلطات المصرية الكشف عن الأوراق.

وأوضح” مدير المركز المصري للفكر والدراسات الاستراتيجية” ، أن حسام المنوفي انخرط في تنظيم تكفيري مسلح واستجلب مواد متفجرة وكلف عناصر يديرها داخل الخلية لتطبيق مجموعة من الاغتيالات عكس شخصيات مصرية بارزة منها المفتي الأسبق على جمعة بجانب تطبيق مجموعة من الاغتيالات لضباط ومنشآت أمنية، لافتاً حتّى الإخوان كانوا يروجون أنه مختي قسرياً على خلاف الحقيقة.

وأكد “العميد خالد عكاشة” ، أن كافة الدلائل الجنائية متاحة منذ 2015 لإدانة القيادي حسام منوفي، وتم تسليمها لعدد من الدول لتطبيق إعتقاله بمجرد دخوله تلك الدول، إعتقال المنوفي دلالة عظيمة على يقظة الأجهزة الأمنية المصرية.

 

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *