التخطي إلى المحتوى

قالت الإعلامية قصواء الخلالي، إنه وخلال أحدى جلسات منتدى شبان العالم والتي حضرها الرئيس عبدالفتاح السيسي دار حوار مباشر بينه وبين مراسلين الصحف والقنوات الأجنبية، «كل الناس كانت بترفع أيدها، وقد كان غالبية الناس خدت فرصة لتساؤولات كتيرة وعلى أصعدة مختلفة، وقد كانت باعتبار رؤية مصر وصوتها إلى العالم».

اقرأ أيضا| أستاذ إعلام رقمي: الدراسات الاستكشافية تؤكد فوز منتدى شبان العالم |فيديو

وأضافت «الخلالي»، خلال تقديمها لبرنامجها «في المساء مع قصواء»، والمذاع على فضائية «CBC»، أن هناك الكثير من التساؤولات التي طرحت من قبل الحضور، بإجابات شافيه وواضحة على الإطلاق من الرئيس عبدالفتاح السيسي على تلك التساؤولات، لافته حتّى سؤال مراسل إذاعة «مونت كارلو» أحد أبرز الأسئلة التي تناقلها مختلف وسائل الإعلام في مصر وخارجها.

وأوضحت أن تلك الإذاعة كانت وحتى وقت قريب تصف الجماعات الإرهابية على كونها الجهاد الإسلامي، كما كانت تصف كل شهداء مصر من ضباط وأفراد ممن تعرضوا للهجمات الإرهابية على كونهم قتلي لمواجهات مع حركات الجهاد الإسلامي، «كمان كانت بتصف الناس اللي قاموا بإعدام العساكر والضباط في وقائع بعينها وحصلوا على أحكام بالإعدام على كونهم حوكموا على خلفية قضايا سياسية، ولم تتحدث على كونهم ارتكبوا جرائم في حق المدنين والضباط».

وأكدت أنه وفي ميدان الكتابة الصحفية والإعلام لا أحد يستطيع المجاهرة على نحو فج بأن يجاهر بالأكاذيب، ولكنهم كانت لديهم القدرة على تصنيع تلون غريب ومسموم وملئ بالكراهية تجاه الدولة المصرية، «كانت مؤخرا تصف حركة داعش على كونها حركة جهاد إسلامي».

وتابعت: «كل تلك الانتهاكات المهنية والإعلامية اللي كانت بتقوم بها الإذاعة خلال الفترات الماضية، ولكنها الأن في حضره رئيس الجمهورية ويتاح لها الفرصة لحضور منتدى شبان العالم».

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *