التخطي إلى المحتوى

من حديث ترجع محافظة الأقصر لصدارة المرأى بكشف أثري تبوح أرضها بأسراره، حيث نجحت البعثة الأثرية المصرية الألمانية أثناء الأعمال الحالية بمشروع صيانة وإصلاح تمثالي ممنون والمعبد الجنائزي للملك أمنحتب الثالث والمعلوم باسم معبد ملايين السنين بالبر الغربي في الأقصر، نجحت في الكشف عن مجموعة من الأحجار الضخمة لتمثالي الملكين على هيئة أبو الهول والآلة سخمت.

وعرض برنامج “صباح الخير يا مصر”، المذاع على القناة الأولى والفضائية المصرية، تقريرا تلفزيونيا بعنوان “أعلن أثري حديث بالأقصر .. تمثال لأبو الهول والمعبودة سخمت”، أنه جرى الكشف أيضا عن بقايا جدران وأعمدة مزخرفة بمناظر احتفالية، ومن بين القطع المكتشفة، أجزاء من تمثالين ضخمين للملك أمنحتب الثالث على هيئة أبو الهول مرتديا غطاء الدماغ واللحية الملكية وقلادة عريضة بخصوص العنق. 

 

حيث تمّ إيجادهم في المساحة الخلفية لبوابة الصرح الثالث، وعثرت البعثة أيضا على 3 تماثيل مصرية من الجرانيت الأسود للآلهة سخمت عند الفناء المفتوح وصالة الأعمدة الكبرى للمعبد، وسوف يتم تجميع هذه القطع مع القطع الأخرى تمّ إيجادها في وقت أسبق في الموقع وذلك تمهيدا لعرضها في أماكنها الأصلية بالمعبد.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *