التخطي إلى المحتوى

أعلنت وزارة الصحة والسكان، فحص 9 ملايين و160 ألفاً و324 طالباً بمختلف مدارس الجمهورية، ضمن مبادرة السيد الرئيس عبدالفتاح السيسي، للكشف المبكر عن أمراض (الأنيميا والبدانة والتقزم) عند طلاب المرحلة الابتدائية، وذلك منذ إطلاقها بداية الموسم الدراسي الحالي وحتى اليوم، في داخل إطار حرص الدولة على صحة وسلامة التلاميذ. 

وأوضح الدكتور حسام عبدالغفار، المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان، أن المبادرة تستهدف فحص 15 مليون طالب في المرحلة الابتدائية من المصريين وغير المصريين المقيمين على أرض مصر، وذلك بـ29 ألفاً و444 مدرسة حكومية وخصوصا، مشيراً حتّى المبادرة تستمر في الشغل حتى نهاية السنة الدراسية بجميع محافظات الجمهورية.

 وأضاف «عبدالغفار» أن خدمات المبادرة تحتوي إجراء المسح الطبي للتلاميذ وقياس الوزن، والطول، ونسبة الهيموجلوبين بالدم، للكشف عن أمراض سوء التغذية، ووضع الآليات اللازمة لتطوير صحة التلاميذ، وذلك بالتنسيق مع وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني.
 ‏
ومن جهته، قال الدكتور محمد ضاحي، رئيس الهيئة العامة للتأمين الصحي، إن الحالات المصابة بأي من هذه الأمراض التي تشملها المبادرة يتم تحويلها إلى عيادات التأمين الصحي، لاستكمال الفحوصات اللازمة وصرف العلاج مجانا، كما يتم تسليم هؤلاء التلاميذ “كارت متابعة” يحتوي على المعلومات المخصصة بهم، وذلك لمتابعتهم دورياً والاطمئنان على حالتهم الصحية باستمرار من خلال 255 عيادة تأمين صحي بجميع محافظات الجمهورية.

وأشار الدكتور تامر سمير ، منسق المبادرة الرئاسية، حتّى الفرق الطبية المشاركة في المبادرة بلغت 2400 فريق، يتألف كل فريق من 3 أفراد (ممرضة، فني معمل، وإداري)، وتم تدريبهم على بروتوكولات الفحص والتشخيص، كما تم تدريبهم على مقاييس مكافحة العدوى.

وأكد «سمير» أن جميع مهمات المبادرة تتم مع اتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية والوقائية، في ظل مواجهة الدولة لفيروس كورونا المستجد، مشيراً حتّى المسح يتم على مدار العام لمنع الازدحام بين التلاميذ، كما تقوم فرق التثقيف الصحي بالمحافظات بتقديم زيادة الوعي للتلاميذ بكيفية الالتزام بالإجراءات الاحترازية للمحافظة على سلامتهم، لافتًا إلى تخصيص خط الاتصال المباشر “106” للاستجابة إلى استفسارات المواطنين المخصصة بالمبادرة.

 

اقرأ أيضا

الصحة: تسجيل 1011 حالة غير سلبية حديثة بكورونا .. و 21 وفاة

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.