التخطي إلى المحتوى

أعلنت الفنانة مديحة حمدي، عن تقدمات وضعها الصحي بعد أن أعلنت اليوم الأربعاء إصابتها بفيروس كورونا.

وقالت مديحة حمدي، في تصريحات صحفية، “لسه متحسنتش، وأنا في الوقت الحاليّ أخضع للعلاج في البيت بالسويس، ولم تستدعي حالتي دخول المستشفى حتى الآن”

وطالبت مديحة حمدي، من جمهورها ومتابعيها الدعاء لها بالشفاء العاجل.

وقد كان الظهور الأخير لمديحة حمدي أثناء تكريم أقامته مؤخرا بعنوان “المرأة المصرية” بصالونها الثقافي، الموالي لصندوق الإنماء الثقافية، بمشاركة عددا من الفنانين والإعلاميين وسيدات المجتمع، وكرمت الفنانة فردوس عبد الحميد، والفنانة وداد بشير، والفنانة آمال رمزى، والفنانة فاطمة الكاشف، والإعلامية سحر عباس.

وكذلك كرمت اسم الدكتورة عبلة الكحلاوى وتسلم درع التكريم ابنتها مروة ياسين، وأيضا اسم الفنانة شويكار وتسلم درع التكريم أختها شريفة، واسم الفنانة سامية أمين وتسلم درع التكريم قرينها المخرج مصطفى الدمرداش، كما كرمت عددا من السفراء ونائبات البرلمان بالإضافة لتكريم بعض أسر الشهداء الذين ضحوا بأرواحهم لِكي الوطن.

أعلنت الفنانة مديحة حمدي، الأيام الماضية تفاصيل عودتها مرة أخرى للفن والتمثيل بعد اعتزال دام لفترة 8 سنوات، وذلك من خلال برنامج “بنت البلد” على قناة صدى البلد، والذي تقدمه الفنانة نشوى مصطفى.

وقالت مديحة حمدي إنه معروض عليها عمل على المسرح يتحدث عن ثورة 1919، وأعمال أخرى في شهر رمضان، مضمونة أن ما يناسبها هي الأمسيات الدينية، وقدمتها من قبل مع احمد الكحلاوي وقد كانت من تأليف سراج الدين عبدالقادر وإخراج وتلحين وأداء أحمد الكحلاوي.

وكشفت الفنانة مديحة حمدى عن ذكرياتها مع هزة أرضية 1992، حيث أكدت في تصريحات صحفية؛ أنها عند حدوث الهزة الأرضية كانت في منزلها، إلا أنها قررت النزول إلى الشارع مسرعة، وتذكرت علي باب الشقة أنها لم ترتد الطرحة فعادت مسرعة.

وأضافت مديحة حمدي: “حرصت بعد ما حدث بساعات على القيام بالدور المجتمعي الذى كنت بدأته منذ عام 1991، لذا قمت بالنزول إلى الأماكن المتضررة من هذا الحدث الأليم، وحاولنا على قدر الاستطاعة مساعدة من تضررت منازلهم من الهزة الأرضية ونجحنا في ذلك”.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *