التخطي إلى المحتوى

قال الدكتور مختار غباشي، نائب رئيس المركز العربي للدراسات السياسية والاستراتيجية، إن مرأى زيارة الرئيس عبدالفتاح السيسي إلى الكاتدرائية لتهنئة المسيحيين بعيد الميلاد كان مبهجًا للغاية ورسالة للخارج أكثر من الداخل.

وأوضح نائب رئيس المركز العربي للدراسات السياسية والاستراتيجية، خلال استضافته مع الإعلامية هند النعساني مقدمة برنامج «صباح البلد» المذاع على قناة صدى البلد، اليوم الجمعة، أن زيارة الرئيس السيسي إلى الكاتدرائية بعثت برقية إلى الخارج بأنه لا يوجد اختلاف بين المسلمين والمسيحيين وذلك من خلال تقديم قمة السلطة التنفيذية التهاني للقمة الروحانية ممثلة في البابا تواضروس بعيد الميلاد المجيد الاحتفالات فضلا عن الترحيب الذي لاقه السيسي.

ورأى أن الرئيس السيسي أرسى عرفا بزيارة الكاتدرائية لتهنئة المسيحيين بعيد الميلاد المجيد سيظل دائمًا، مضيفًا أن زيارة السيسي تمنع محاولات كثيرة لبث الفتنة وتضع نُظم مهمة بأن ذلك الملف صعب التقرب منه.  

إقرا ايضا| وكيل أول البرلمان يثمن مراسلات الرئيس السيسي في كاتدرائية العاصمة الإدارية
 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *