التخطي إلى المحتوى

قال الدكتور أحمد عامر، خبير بعلم المصريات ومفتش بوزارة الآثار، إن قصر السكاكيني تكبد من الإهمال لفترة طويلة حيث لم يتم عمل الصيانة الدورية له مثل التي تحدث في قصر البارون.

وأضاف عامر، خلال لقائه التلفزيوني، أن ألوان التماثيل داخل القصر أصبحت باهتة بسبب انعدام صياتنا أو الانتباه بها، كما تم سرقة بعض التماثيل المتواجدة به من ضمنها تمثال “درة التاج”. 
وتابع الخبير بعلم المصريات ومفتش بوزارة الآثار، أن قصر السكاكيني تعرض للتصدع ويحتاج إلى صيانة وإصلاح، لافتا أن هرم زوسر وقصر البارون أيضا عانا من عدم التذكر، مؤكدا على ضرورة تطوير القاهرة التاريخية.

إقرأ أيضاً .. دراسة: قصـر السكاكـيني «بوتقة زخرفية» وسط القاهرة التاريخية 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *