التخطي إلى المحتوى

قال الفريق أسامة ربيع، رئيس هيئة قناة السويس، إن الخطة التسويقية المرنة التي تم وضعها في عام 2020 واستمرت حتى 2021، أسهمت في ارتفاع إحصائيات الملاحة بالقناة خلال العام الميلادي.

وأضاف ربيع، خلال مداخلة تلفزيونية، مساء اليوم الخميس، أنه تم تصديق تخفيض قدره 17% من رسوم العبور العادية، لسفن الحاويات القادمة من موانئ شمال غرب أوروبا و45 % إلى 75 % للسفن القادمة من الشرق الأمريكي.

وتابع رئيس هيئة قناة السويس: “استطعنا جلب العديد من السفن رغم انتشار فيروس كورونا المستجد بنسبة 8% من شامل عدد السفن بواقع 1532 باخرة”.

وأضاف رئيس هيئة قناة السويس، أن 25% من حاويات دول العالم تعبر من قناة السويس، مشيراً حتّى القناة شهدت إنماء هائلة خلال عام 2021 على الرغم من توقف معظم موانئ دول العالم، والنقل البحري، وتوقف 11.6% من حاويات العالم.

وقال الفريق أسامة ربيع رئيس هيئة قناة السويس، إن عائدات قناة السويس زادت بنسبة 12.8%، مبيناً أن الخطوة الأولى لما وصلت إليه القناة اليوم كانت تصديق الرئيس عبد الفتاح السيسي على تأسيس قناة حديثة وتطوير القديمة.

وقال الفريق أسامة ربيع، أن عام 2020 سجل مرور 18 ألف باخرة، بينما سجلت القناة عام 2021 مرور 20 ألف باخرة، متابعاً أن القناة حققت أعلى إيراد سنوي في تاريخ القناة بلغ 6.3 مليار دولار، وأضخم حمولات صافية سنوية 1.27 مليار طن متجاوزة بذلك كافة الأرقام التي تم تسجيلها من قبل.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *