عاجل – إضراب واعتصام عارم للمعلمين ليوم الثلاثاء 13 نوفمبر2018

كتب : مصطفى عمارة

قالت زعيمة المعارضة الايرانية مريم رجوي أن إضراب المعلمين استمرارًا لإضراب سائقي الشاحنات يدل على اشتعال لهيب نار الغضب والكراهية العامة للمواطنين تجاه النظام

ومنذ صباح يوم الثلاثاء 13 نوفمبراستجابة لدعوة سابقة أضرب واعتصم المعلمون والتربويون في المدارس والمدارس الثانوية في مختلف مدن إيران. إنهم عزفوا عن حضور في قاعات الدرس وتحشدوا في مكاتب المدارس والمدارس الثانوية في مختلف المدن للاحتجاج على وضعهم المعيشي المتردي لانهم يعيشون تحت خط الفقر.

وبدأ هذا الإضراب حاليا في مدن أصفهان وكرمانشاه ويزد وكرج و إيلام واردبيل وبانه وسقز ومريوان وإيوان غرب وجلفا وبابول.

وحيّت مريم رجوي المعلمين الأحرار الذين اعتصموا للاحتجاج على الظلم والاضطهاد من قبل الملالي وكذلك سائقي الشاحنات الكادحين، والمزارعين المساكين في أصفهان، والعمال المضطهدين في معمل قصب السكر في هفته تبه والمجموعة الوطنية للصلب في الأهواز وغيرهم من المضربين في عموم البلاد ودعت عموم المواطنين، لاسيما الشباب إلى التضامن مع التربويين الذين يعانون من شتى صنوف التمييز والمشكلات وقالت: إضراب المعلمين والتربويين استمرارًا لإضراب سائقي الشاحنات الكادحين وإضراب تجار السوق ، يدل على اشتعال لهيب نار الغضب والكراهية العامة للمواطنين تجاه نظام جلب التعذيب والإعدام والحرب والإرهاب والفقر والبطالة والفساد والنهب فقط وليس إلا.

مواضيع تهمك  سياسى فلسطينى لحماس : لن تستطيعو السيطرة على قرارات الشعب الفلسطينى