دكتور جابر نصار تعيقا على تعصب جماهير  كرة القدم  : هل يجوز لمثلي أن يتساءل ؟ :

كتب : محمد نصار

كتب الدكتور جابر جاد نصار ، رئيس جامعة القاهرة السابق ، وأستاذ القانون الدولى تغريدة على صفحتة على شبكة التواصل الإجتماعى  الفيس بوك ،  قال خلالها كيف تحول وجدان جمهور الكرة في مصر إلي هذه الدرجة من التعصب والقبلية والانقسام ومايحيط به من تدني في الخلق وحدة في الطباع ؟.
كيف تتحول لعبة يجب أن يسعد بها الانسان سواء كان غالباً أو مغلوباً إلي كل هذا الرصيد من الكراهية والبغض وأغتيال الأخر ؟.
كيف يمكن فهم هذا التنابز والمشاكسة بين الجماهير سواء في البلد الواحد أو في أكثر من بلد ؟.
لماذا إختفت مصطلحات (الرياضة مكسب وخسارة ، ونشجع اللعبة الحلوة ) وطغت بيننا مصلحات الكراهية والعنف ؟.
هل تحولنا إلي شعوب متعصبة ضيقة الأفق ، لايري كل منا غير نفسه ورأيه ولا يسمع لأحد ؟.
يستوي في ذلك أن يكون مسئولاً أو مشجعاً أوأباً أو أخاً أو حتي مواطناً عادياً.
الكل أصبح ضيق الصدر ، والأفق لايسمع إلا نفسه .!!
والمجتمع في النهاية من يدفع الثمن من حاضره ومستقبله.