التخطي إلى المحتوى

توفت منذ قليل إعلامية شهير داخل إحدى المستشفيات بعد تعرضها لأزمة صحية طارئة طوال الأيام القليلة الماضية حيث أعلنت وسائل الإعلام الكويتية، وفاة الإعلامية الكويتية القديرة والمذيعة التلفزيونية أمينة الشراح.

وتفاعل العديد من رواد منصات التعارف الاجتماعي مع وفاة الإعلامية أمينة الشراح، سائلين الله أن يرحمها ويغفر لها ويلهم أهلها وذويها بالصبر.

وقال أحد المغردين: «خالص العزاء لأهل الكويت في وفاة ملح تلفاز الكويت وأيقونتها التي رفعتنا بصوتها الجميل وإبداعاتها وحواراتها الإعلامية المقتدرة أمينة الشراح».

وكتب آخر تغريدة على الهاشتاج الذي يحمل اسم الباكية أمينة الشراح: «نور آخر من أنوار هذه البلاد انطفأ وانطفأ الشراح برعاية الله، إنا لله وإنا إليه راجعون».

وحول سبب وفاة المذيعة الكويتية أمينة الشراح، أفادت مصادر وتغريدات على منصات التعارف الاجتماعي أن الراحلة الشراح تقاسي من إشكالية صحية توفيت على إثرها اليوم السبت. 

ولدت أمنية الشراح بأحد أحياء الكويت عام 1948، وتلقت تعليمها بداخل العاصمة الكويتية، ثم بعد ذلك بدأت عملها في أحد المستشفيات المتواجدة بداخل مدينة الكويت، وهو مستشفى الصباح، والذي مهد لها الطريق إلى خوض الشغل في المجال الإعلامي، وبعدها عملت كمذيعة في تلفاز الكويت وقد كانت إحدى أشهر مذيعات سبعينات القرن العشرين .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *