التخطي إلى المحتوى

تحدث مدرب فريق ليفربول يورجن كلوب مرة أخرى عن مستقبل النجم المصري محمد صلاح، ومفاوضات تجديد عقده التي استمرت لأشهر طويلة.

ومن المعلوم عن العقد الحالي للاعب المصري مع ليفربول إنه سينتهي في صيف 2023.

ودخلت إدارة ليفربول في محادثات مع محمد صلاح ووكيل أعماله رامي عباس، منذ عديدة أشهر لبحث فكرة تجديد عقده.

ولم تتمكن تلك الأطراف من التوصل إلى أي اتفاق حاسم حتى الآن بشأن تجديد عقد محمد صلاح، بسبب وجود خلافات بخصوص المطالب المالية للنجم المصري.

وتشير تقارير صحفية حتّى محمد صلاح يطالب بالحصول على 400-500 ألف جنيه إسترليني أسبوعيًا، وهو ما يتنافى مع سقف الرواتب عند نادي ليفربول.

اقرأ أيضًا.. كلوب عن تعثر ليفربول أمام آرسنال: عانينا من قبل في وجود محمد صلاح وماني

وسبق أن تحدث كلوب عن ذلك الأمر، وسُئل مرة أخرى عن ذلك على هامش تصريحاته في المؤتمر الصحفي المخصص بمواجهة فريق برينتفورد يوم الأحد في الدوري الإنجليزي.

وقال كلوب في تصريحاته التي نشرتها شبكة “ليفربول إيكو” الإنجليزية: “لا أعرف ما يمكنني قوله علاوة على ما قلته فعليا، ما الإشكالية؟ لن أقول أن هناك إشكالية لكي نكون صادقين”.

وأضاف: “هذه محادثات، عادة في الحياة الطبيعية ومجال الأعمال، لا تحدث تلك الأمور بين عشية وضحاها”.

ووصل: “إن توقيع عقد هائل، لا يشبه شراء تليفون فطن حيث تقوم فقط بتوقيع شيء واحد ويتم الأمر”.

وأردف: “هناك الكثير من الأشياء التي يلزم مراعاتها، بعضها من منحى النادي والبعض الآخر من منحى اللاعب والكثير من منحى الوكيل، هذا هو الأمر، لا شيء آخر”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.