التخطي إلى المحتوى

أكد الدكتور حسام عبد الغفار ، المتحدث الرسمي باسم  وزارة الصحة ، أن جميع المبادرات التي أطلقتها الدولة المصرية قبل أزمة كورونا كانت عامل هائل ساعد الدولة المصرية على التوزان خلال الجائحة، ومن بعد تلك المبادرات انطلقت المبادرة الأم ” حياة كريمة ” والتي تشير لحياة تعليمية وصحية واجتماعية كريمة ، معقبا : ” عندما نتكلم عن مصر الحديثة لا نتكلم عن دولة أنشأت ولكن نتكلم عن مواطن مصر الحديثة “.

وأضاف الدكتور حسام عبد الغفار ، خلال لقاء خاص لـ برنامج ” صباح البلد ” ، والمذاع على فضائية ” صدى البلد”، أن المواطن المصري أصبح لديه القدرة على الحصول على تأمين صحي شامل يقارب مستوى الكثير من الدول المتقدمة ، مسترسلا : ” أن يعيش المواطن كريما هذه هي مصر الحديثة “.

 

وتابع  ” عبد الغفار ” ، :” أن حجم المبادرات الصحية والاستثمار في المنظومة الصحية زاد بمعدل 300% ضعف ما كانت عليه المنظومة قبل تولي الرئيس عبد الفتاح السيسي ، متابعا : “لم نتوقف على التعامل مع مصابي كورونا فقط ولكن تعاملنا مع الأمراض المستعصية وصحة المرأة وصحة الطفل والجنين “.

 

ولفت المتحدث الرسمي باسم وزارة الصحة حتّى ما يميز الرئيس عبد الفتاح السيسي ومبادرة ” حياة كريمة ” هو أن القيادة السياسية لا تقول للناس ” حياة كريمة ” بل توفر لهم ” الحياة الكريمة ” ، مضيفا : ” مش بنحط حجر أساس احنا بنفتتح ” .

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *