التخطي إلى المحتوى

في ليلة ساحرة استثنائية وبحضور حشْد الرياض، وصفها بالليلة العائلية، أحيا الفنان الإماراتي حسين الجسمي، حفلا غنائيا متميزا على هامش فاعليات “جلسات العاذرية” بموسم الرياض.

وتنقل الجسمي بين مجموعة هائلة من أغنياته القديمة والحديثة، سامراً مع الآلاف من جمهوره وسط أجواء الطرب والأصالة والتفاعل المستمر، وقال: “ما زيّن الشتا الاّ الرياض.. وما زاد دفء المشاعر الاّ حضوركم يا أهل السعودية”.

وأشاد الجسمي بالتنظيم والتجهيزات التي سبقت الحفل، وبديكور الجلسة الجميل والمتميز، شاكراً هيئة العامة للترفيه على الدعوة الكريمة، وقال خلال لقائه بأهل الكتابة الصحفية والإعلام السعودي والعربي: “سعيد بتواجدي في الرياض بين أهلي وناسي في هذا المكان الطيب، ومشاركتي بصمة بسيطة أمام الحشد السعودي في موسم الرياض الذي يحمل جميع الأشياء رائع ومميز”، مؤكداً أن السعودية العظمى تنظر للكل وتدعم الجميع.

لأول مرة باللهجة اللبنانية.. حسين الجاسمي يطرح «ما بحبك»

هذا وتعد إحتفالية “جلسات العاذرية” الأولى للجسمي في العام 2022، بعد أن استقبل العام الحديث في العاصمة الإماراتية أبوظبي، الى منحى استعداداته لمجموعة من الإحتفاليات والمشاركات الحديثة خلال الفترة المقبلة، إلى منحى إنتاج مجموعة من الأغنيات المنفردة الحديثة.


 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *