التخطي إلى المحتوى

تنعى وزارة الخارجية، ببالغ الحزن وعميق الأسى، السفير علاء رشدي، سفير مصر في روما، الذي وافته المنية، اليوم الجمعة.

ويتقدّم السفير سامح شكري وزير الخارجية، وجميع أعضاء الوزارة، بخالص مشاركة الأحزان وصادق المواساة لأسرة الفقيد ولجميع زملائه وأصدقائه، يدعون المولى عزّ وجلّ أن يتغمده بواسع رحمته ومغفرته، وأن يُسكنه فسيح جناته، وأن يُلهم عائلته الصبر والسلوان.

ويذكر أن، المرحوم السفير علاء رشدي مثالاً يُحتذى به في دماثة الخلق، يحظىَ بمحبة الجميع؛ كما كان نموذجاً للإخلاص المهني وقدوة في الشغل الدؤوب الجاد طوال مسيرة عمله المتميزة بديوان وزارة الخارجية وبعثاتنا في الخارج.

اقرأ أيضا

لقاء السفير المصري في بولندا مع رئيس لجنة الصلات الخارجية بمجلس الشيوخ

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *