التخطي إلى المحتوى

أقامت الهيئة العامة لقصور الثقافة بقيادة المخرج هشام عطوة باقة متغايرة من الفعاليات الثقافية الأدبية بمواقع فرع ثقافة دمياط الموالي لإقليم شرق الدلتا الثقافي بقيادة أمل عبد الله، حيث نشر الشاعر أحمد سعد آخر أعماله بعنوان “عكسولوجي” بنادي أدب قصر ثقافة دمياط الحديثة بحضور كوكبة من مثقفي ومبدعي دمياط، وأصدقاء النادي المحبين، فقد تناول كلا من الأديب الهائل سمير الفيل والأديب والناقد صلاح مصباح والشاعرة الهائلة تقي المرسي نقاش الديوان بإدارة محمد طاهر عشعش بعرض ورقات نقدية مهمة تتسم بالموضوعية تلقي بأضوائها الهامسة حوالي الإبداع الشعري بتجربة ديوان “عكسولوجي” كما قدم الحضور الكريم مداخلات مهمة تكشف عن إدراك أدبى فنى حقيقي . 

– «الأطباء» تعلن عن موعد التحقيقات مع «طبيب الإبراشي».. وقائمة الجزاءات في حالة الإدانة| خاص 

قدم الشاعر سعد في الطليعة بعضا من نصوصه الشعرية بالديوان، كذلك أعلن عن ملابسات تجربته الشعرية في هذا الديوان والأفكار الأساسية به وما تميز به “عكسولوجي” عن ديوانه الأول “المواطن سحلب“، وأكمل بالإجابة على أسئلة الحضور بكل وضوح واهتمام، كما شارك مجموعة من الشعراء الكبار بمداخلات أضاءت النصوص منهم أحمد راضي وعبد الرحمن مقلد وأبو الخير بدر، وبالختام جاء تأكيد أدباء دمياط الكرام على أن شاعر الليلة قدم تجربة شعرية على نحو مغاير يميل للتجريب، بالإضافة حتّى دمياط لديها من الشعراء الكثيرين المتميزين بأنفاس شعرية مختلفة وهذا لعبقرية موقع دمياط.

 

بالجلسة الأسبوعية لنادى أدب الطفل بقصر ثقافة دمياط الحديثة قدم الكاتب الهائل صلاح مصباح لقاء بعنوان “كيف تكتب حكاية قصيرة ” محورها عن ضرورة اللغة في بلوَرة موقف قصصي، إلى منحى المكان المحدد بجغرافيا الواقع الذي يدور فيه الحدث القصصي والزمان كفاعل مكمل تدور فيه حركة أبطال الرواية، كما شارك كلا من الشاعر إسلام موسى بقصيدة “لعبة الجمباز” والشاعر صلاح داود بقصيدة “أفلاطون” بالجلسة الأسبوعية لنادى أدب قصر ثقافة فارسكور .

 

نفذ قصر ثقافة دمياط ورشة للرسم الحر مع الأطفال وتعليم رسم البورتريه والتلوين والظل والنور بتدريب الفنانة رشا الأغا، ومشاركة قصر ثقافة الطفل مع مؤسسة البنات لتطبيق ورشة فنية عن رسم مصر القديمة مع مي العشري .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *