التخطي إلى المحتوى

قال سمير صبري، محامي عائلة الإعلامي وائل الإبراشي، إن الدكتور شريف عباس الذي أشرف على حالة الإبراشي في بداية إصابته بفيروس كورونا، ليس طبيب صدرية بل مختص في أمراض الكبد والجهاز الهضمي وهذا غير قانوني، حيث لا يصح لطبيب الإشراف على حالة غير تخصصه.

وأكد “صبري”، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج “يقع في مصر”، المذاع عبر فضائية “إم  بي سي مصر”، أنه تم توكيله من قبل زوجة المتوفي لتقديم بلاغ عكس الدكتور شريف عباس الذي أشرف على حالة الإبراشي.

وأضاف في حديثه أن الدكتور شريف عباس مكث بغرفة الإعلامي وائل الإبراشي في منزله لفترة 5 أيام وقام بابتزازه مادياً في مِقدار قيمته 40 ألف جنيه، كما تم إعطائه أقراص كان يطلق عليها أقراص سحرية.

اقرأ أيضاً | «الأطباء» تكشف كواليس التقصي مع الطبيب المدعى عليه بالتسبب في وفاة الإبراشي

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *