التخطي إلى المحتوى

تعُد جامعة الملك سلمان الدولية إحدى المشروعات القومية المهمة للتعليم العالي، التي تمت إقامة بمحافظة جنوب سيناء، ويقع مقرها الأساسي بمدينة الطور.

ويتميز موقع الجامعة بفرع الطور بموقعه الجغرافي المميز، وامتلاكه للمقومات التعليمية، والرياضية، والثقافية، والمعيشية، بما يجعله بيئة تعليمية مُتميزة.

وأكد د. خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي، أن تأسيس فرع الطور بجامعة الملك سلمان الدولية يأتي استجابة لرؤية القيادة السياسية بإنماء شبه جزيرة سيناء، وحماية الأمن القومى المصري، من خلال تطبيق العديد من المشروعات القومية والخدمية التي يستفيد منها المواطنون، مشيرًا إلى ضرورة فرع الجامعة بالطور لكونه يضم كليات وبرامج متميزة في القطاع الصحي والهندسي والتكنولوجي، ويعتمد على كل وسائل التعليم الفطن والتقنية الحديثة.

ويُقام المقر الأساسي للجامعة بمدينة الطور على مساحة 200 فدان في المرحلة الأولى، بتكلفة تبلغ 5.25 مليار جنيه، ويحتوي على كليات: “الهندسة، الصناعات التكنولوجية، الطب، طب الأسنان، التمريض، علوم وهندسة الحاسب”، ويُوجد بالمقر الأساسي مساحة متكاملة للألعاب الرياضية، تحتوي على ملاعب مكشوفة، وصالات للألعاب المغطاة، وحمام سباحة أوليمبي، ومركز للمؤتمرات.

وأشار د. أشرف حسين رئيس جامعة الملك سلمان الدولية، حتّى فرع الجامعة بمدينة الطور يضم العديد من المجالات والبرامج الحديثة والمتميزة، منها:
•    ميدان الطب ويضم برنامجي (الطب، والجراحة).
•    ميدان طب الأسنان ويضم (برنامج الأسنان).
•    ميدان علوم وهندسة الحاسبات: ويضم 3 برامج ( المعلوماتية الطبية الحيوية، علوم الذكاء الاصطناعي، علوم الحاسب، ويضم تخصصات فحص المعلومات الضخمة، الرؤية بالحاسب، هندسة البرمجيات).
•     ميدان العلوم الهندسية: 
ويضم برامج: (هندسة الطاقة، هندسة الميكاترونيات، هندسة الإلكترونيات والاتصالات، العمارة، هندسة الحاسب، هندسة الذكاء الاصطناعي).
•    ميدان الصناعات التكنولوجية: ويضم برامج (تقنية صناعات التبريد والتكييف، تقنية تصنيع خطوط الإنتاج، تقنية تصنيع الأجهزة الدقيقة).

وأضاف د. حسين، أن فرع الجامعة بالطور يُتيح لطلابه حزمة من النشاطات الرياضية، والمسابقات، وأنشطة الرحلات الداخلية والخارجية، والنوادي الفنية والثقافية، والنوادي العلمية، والندوات التعريفية، خاصةً فيما يتعلق بالتوظيف ومُتطلبات سوق الشغل، وريادة الأعمال، وخدمة المجتمع، وإنماء البيئة.

وأكد د. محمد شعيرة رئيس مجلس أمناء جامعة الملك سلمان الدولية استفادة فرع الجامعة بالطور من الشراكات الدولية والإقليمية للجامعة، فضلاً عن توقيع بروتوكول تعاون مع وزارة الصحة لاستعمال المستشفى التعليمي الموالي للوزارة بمدينة الطور كمستشفى تعليمي لصالح الجامعة، إضافة إلى التعاون مع المؤسسات الصناعية ومراكز البحوث المُتخصصة؛ لإثراء قطاع البحوث والتطوير بفرع الجامعة بالطور.

وأكد د. عادل عبدالغفار المستشار الإعلامي والمتحدث الرسمي للوزارة، أن فرع جامعة سلمان بمدينة الطور يمثل خطوة طموحة في تدعيم مشقات الدولة لتنمية شبه جزيرة سيناء؛ لامتلاكه المقومات المادية والعلمية والتعليمية، التي تسهم في توفير المناخ التعليمي الملائم، والاستفادة من الأموال الطبيعية لسيناء، وإثراء السياحة بها، مشيرًا حتّى اهتمام الدولة بالتمدد في تأسيس المشروعات القومية للتعليم العالي بكافة ربوع الوطن، بما يتماشى مع تقصي مقاصد الإنماء المُستدامة (رؤية مصر 2030).

 

اقرأ أيضاافتتاح معرض سفرية العائلة المقدسة في متحف شرم الشيخ | صور

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *