التخطي إلى المحتوى

قال الدكتور ياسر الشربيني أستاذ المناعة بجامعة نوتنجهام البريطانية، إن جمعية الصحة الدولية توصي باستعمال علاج لكورونا هو في الأصل مخصص لمداواة التهاب المفاصل.

وأضاف أستاذ المناعة بجامعة نوتنجهام البريطانية، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج «الأخبار» المذاع على قناة «دي إم سي»، أن هناك بعض الدول قامت أيضا بإقرار بعض العقاقير، وذلك بسبب الانتشار العظيم للفيروس، ولتخفيف عدد الحالات التي تدخل المستشفيات.

ولفت إلى أنه حتى الآن لا يوجد علاج شافى بنسبة 100%، وأن ما يتم عبارة عن محاولات لتخليص حياة الأشخاص، وأن الفيروس يختلف من شخص لآخر، ولذلك يتم استعمال أكثر من علاج للوصول للأفضل.

وأشار إلى أنه يلزم أن يستخدم جميع الأسلحة للوصول لأعلى درجة من الشفاء، وأن الجميع مازال يتعلم ويبحث عن الحل الذي يقضي على الفيروس بنسبة 100%.

ووافقت جمعية الصحة الدولية، على عقارين لمداواة الجرحى بفيروس كورونا يضافان إلى مجموعة من الوسائل المتاحة إلى منحى الأمصال، لدرء خطر الإصابة بأعراض شديدة والموت بسبب الفيروس.

وذكر خبراء المنظمة، في بيان، أوردته قناة «الحرة» الأمريكية، اليوم الجمعة، أن مبنى التهاب المفاصل “الباريسيتينيب” المستهلك مع “الكورتيكوستيرويدات” لمداواة مرضى كورونا الجرحى بأعراض حادة أو حرجة، أدى إلى ترقية نسبة البقاء على قيد الحياة وتقليل الحاجة إلى أجهزة التنفس الصناعي.

وأوصى الخبراء بالعلاج بالأجسام المضادة الاصطناعية “سوتروفيماب” لمرضى كورونا، الذين يعانون من مظاهر واقترانات غير خطيرة والمعرضين لخطر دخول المستشفى، مثل المسنين والأشخاص الذين يعانون من نقص المناعة أو أمراض مستعصية مثل مرض السكري.

أقرأ أيضا | إصابة «ياسمين رئيس» بفايروس كورونا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *