التخطي إلى المحتوى

من الطرق السهلة التي تلجأ إليها بعض السيدات لتصفيف شعورهن هي مكواة الشعر، حيث أنها لا تأخذ وقتاً طويلاً في استعمالها ولا تتطلب منتجات كيماوية عديدة لوضعها على الشعر أو الذهاب للصالون والمكوث فيه للعديد من ساعات، تعتقد بعض السيدات أن مكواة الشعر هي أفضل حل للحصول على الشكل المرغوب فيه في وقت قصير. 

 

ومكواة الشعر هي أداة مسطحة يمكنها أن تروض الشعر المجعد وتحوله إلى شعر أملس ومفرود عن طريق تطبيق السخونة على الشعر على نحو متكرر، وبالمقارنة بالمنتجات الكيماوية التي تعمل على إرجاع بناء وتركيب الشعر لأمد طويل، فإن المكواة طريقة وقتية للحصول على شعر مفرود من خلال الضغط على الخصلات بملقط مرتفع السخونة ولكن بمجرد تعرض الشعر للنداوة والبلل أو المياة أو الغسيل المعتاد بـ الشامبو، يرجع الشعر إلى حالته الأولى المجعدة، وتحذر الأكاديمية الأمريكية للأمراض الجلدية من أن الآثار الجانبية لمعالجة الشعر بالحرارة تؤدي في نهاية المطاف إلى إلحاق الضرر بالشعر وتسبب جفاف الأطراف، وسهولة تساقط الشعر وتكسره ومظاهر أخرى من التلف.

وإن مكواة الشعر المعدنية الاحترافية المجهزة بعناصر تسخين السيراميك، هي غالباً الأكثر موثوقية، حيث تسمح لألواح الحديد بالتسخين بشكل سريع وبشكل متحد، يسمح هذا للضغط على الشعر من خلال الألواح مرة واحدة فقط للحصول على النتائج التي تريدينها. 

وهناك مجموعة من النصائح عند استعمال مكواة الشعر وتشمل استعمال المكواة على نحو غير منتظم لا يزيد عن مرتين إلى ثلاث مرات كل أسبوعً استعمال بلسم عميق للشعر قبل الاستعمال أو استعمال رذاذ أو كريم أو جل السليكون لحماية وحفظ تشحيم الشعر خلال مسار السخونة ،الأخذ في الاعتبار أن تلف الشعر بسبب المكواة قد يستمر لعامين حتى ينمو شعر صحي حديث.

 

اقرأ أيضا | طرق الإعتناء بالجنين في الشهور الأولى للحمل

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *