التخطي إلى المحتوى

أعلنت الإعلامية ريا أبى راشد، لأول مرة عن اللحظات الأخيرة فى حياة أمها قبل رحيلها ومدى تأثرها بها، وذلك خلال إستضافتها في برنامج “ABtalks” مع الإعلامى أنس بوخش. 

وقالت ريا أبى راشد : “عشت اللحظات الأخيرة فى حياة والدتى ورأيتها تفارق الحياة وروحها تفارق جسدها وقد كانت لحظة صعبة للغاية بالنسبة لى على الرغم من أننى كنت على معرفة بأن عمرها قصير بعد معرفتنا بإصابتها بالسرطان”.

وأضافت ريا أبى راشد : “ورغم مرور 13 عاما على رحيل والدتى، إلا أننى ما زلت أعانى من فراقها وقد خضعت إلى علاج نفسى بسبب تأثرى بها”. 

وأوضحت ريا أبى راشد: “أنا أمى مثالية للغاية وأهم شيء فى حياتى هى وزوجى وابنتى، حيث أمنحهما كل الحب، وقد سميت ابنتى على ذات اسم أمى”. 

وصدمت الإعلامية الشهيرة ريا أبى راشد، جمهورها ببعض التصريحات الجريئة خلال إستضافتها فى برنامج «AB talks». 

وقالت ريا أبى راشد «أنا مغرورة كونى أعمل في ميدان الإعلام، ولا من الممكن أن اقول إننى متواضعة، كما إننى شخصيتي أنانية بعكس زوجي الذي يتحلى بالتواضع والطيبة والعطاء».

وأضافت رايا أبى راشد: «غيرت دنياي على نحو كامل وصعب أرجع أعيش في لبنان مرة ثانية، كما أن كنت اتعرض إلى اعتراضات كثيرة من قبل أهلي والذين كانوا يرفضون طريقتي في الحياة وبعد مشاركتي في الأوسكار لأول مرة أمى انتقدتنى بسبب ملابسي وبكيت لساعات طويلة». 

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *