التخطي إلى المحتوى


01:48 م


الأربعاء 12 يناير 2022

بروكسل- (بي بي سي):

بدأ حلف الناتو وروسيا المحادثات الأولى وجهاً لوجه منذ عامين، في محاولة لتخفيف حدة التوتر التي سببها ما أشيع عن نشر مجموعات الجنود الروسية على الأطراف الحدودية الأوكرانية.

ووصف نائب وزير الخارجية الروسي هذه المحادثات بأنها “لحظة الحقيقة” في الصلات بين الجانبين.

وقد كان أعضاء حلف شمال الأطلسي قد أكدوا، قبل اللقاء، أنهم لن يقبلوا المطالب الروسية، التي تحتوي عدم انضمام أوكرانيا للحلف، ووقف تمدد الحلف في مناطق النفوذ الروسية شرقاً.

وقال مراسل بي بي سي في موسكو إن الناتو يرغب في تركيز المحادثات على نحو مباشر على الوجود العسكري الروسي بالقرب من أوكرانيا. وقال مراسل شؤون الدفاع في بي بي سي يتمنى القلة في أن يساعد الحوار على التوصل إلى اتفاق وإن هناك تفاؤل ضئيل بخصوص انفراج الحالة الحرجة. رغم أن الولايات المتحدة قد قالت إن محادثاتها مع روسيا يوم الاثنين، لم تسفر بعد عن أي انفراج.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *