التخطي إلى المحتوى

أكد أحمد أبو الغيط الأمين العام للجامعة العربية، ضرورة بلورة رؤى حديثة للتعاون بين الجامعة العربية وبرنامج الخليج العربى للتنمية «أجفند»، فى ظل التقدمات الحالية وبما يعزز أتعاب الدول العربية للتعافى من جائحة «كوفيد-19» والمضى قدماً فى تطبيق غايات الإنماء المستدامة 2030 ووفقاً لبرامج وخطط معينة يعمل عليها متخصصون من الجانبين ..

جاء ذلك خلال لقائه البارحة «الأربعاء» بمقر الجامعة، مع الأمير عبدالعزيز بن طلال بن عبدالعزيز رئيس برنامج الخليج العربى للتنمية، وذلك بمناسبة إطلاق المدونة العربية للتنمية المستدامة تحت رعاية «أبو الغيط».

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.