التخطي إلى المحتوى

تصدر اسم رجل الأعمال محمد الأمين المعلوم منصات التعارف الاجتماعي المختلفة، وصفحات الجرائد، بعد أن أعلنت نيابة القاهرة حبسه 4 أيام على ذمة التحقيقات.

أكدت وزارة التضامن الاجتماعي، أن قضية رجل الأعمال محمد الأمين لا تزال قيد التقصي في النيابة العامة. ولا نصدر أي قرار إلا بعد الانتهاء من تحقيقات النيابة. 

 وأشارت الوزارة، إلى أنها تقوم بعملية تطهير لمؤسسات الرعاية وإرجاع تشييد وعملية تطوير المنظومة بأكملها، ويتم إسناد المخالفات للنيابة العامة مثل ما حدث في ليلة القدر التي هدمت وأم القرى التي هدمت والأمين التي أغلقت. 

وأضافت الوزارة، أنها تقوم بعملية تطهير شاملة وتعالج موضوعات من سنوات طويلة. 

وقد كانت نيابة القاهرة الحديثة، أمرت بحبس محمد الأمين، رجل الأعمال، على ذمة التحقيقات فى القضية رقم 188/2022، و أن تحقيقات النيابة لازالت جارية حتى اللحظة الراهنة للكشف عن الحقيقة 

وتنشر “بوابة أخباراليوم تفاصيل إغلاق دار بنات “الأيدي الأمنية” لرعاية البنات الموالية لمؤسسة المستقبل الأمين بمنطقة الحمرايا شرق النيل بمركز بني سويف. 

أقرأ أيضا | خاص | نكشف مصير ضحايا رجل الأعمال محمد الأمين المدعى عليه بالاتجار بالبشر

في شهر مارس من العام الماضي 2021 ، افتتحت الدكتورة نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي والدكتور محمد هاني محافظ بني سويف ، دار الأيدي الأمنية لرعاية البنات، بمنطقة الحمرايا شرق النيل بمركز بني سويف، بحضور إحسان أبوزيد وكيل وزارة التضامن و أعضاء مجلسي أعضاء مجلس النواب والشيوخ وقيادات وزارة التضامن. 

وتتكون الدار من 3 طوابق، تخدم البنات بلا مأوى من الكبار والصغار بطاقة استيعابية 40 فتاة وطفلة، ويضم المبنى مجموعة من القاعات المصممة، بنظام فندقي متميز، يحتوي أماكن للترفيه والإقامة ومطبخ وصالات قُعود وحمامات. 

وتقدم الدار للفتيات بلا مأوى، خدمات استشارية في الجوانب الاجتماعية والنفسية والقانونية حال تعرضها للعنف أو مشكلات اجتماعية وأسرية. 

و تساهم مؤسسات الكبار بلا مأوى في توفير الحماية الاجتماعية والرعاية الصحية ، وتعد خطوة مهمة ضمن خطة الوزارة  من خلال التمدد في تأسيس وتطوير مؤسسات رعاية للمواطنين بلا مأوى سواء كانوا صغارا أو كبارا وذلك ايمانا بحقهم في الحماية والرعاية والإنماء 

وأثناء زيارة ميدانية للدار، في شهر نوفمبر 2021، لمتابعة آلية الشغل بها، تبين وجود نشاط آخر مُفعل بذات المقر متمثل في حضانة إيوائية، وتلمح تواجد النشاطين بمكان واحد وأن المصلحة الفضلى للأطفال المقيمين بنشاط أطفال بلا مأوى ونشاط الحضانة الإيوائية تقتضي سحب أحد النشاطين. 

وعقب ذلك بعث رئيس الإدارة المركزية للرعاية الإجتماعية ـ الإدارة العامة للمدافعة الاجتماعي بوزارة التضامن الاجتماعي، مذكرة مؤشر عليها بموافقة الدكتورة نيفين القباج، وزيرة التضامن الاجتماعي، بشأن إغلاق دار الأيدي الأمينة للفتيات، بلا مأوى بمحافظة بني سويف، نظرًا لوجود نشاط آخر مُفعل بذات المقر متمثل في مؤسسة حضانة إيوائية ـ والذي ظهر الفترة الماضية من خلال تواجد النشاطين بمكان واحد أن المصلحة تقتضي سحب أحد النشاطين. 

وأشارت المذكرة حتّى فريق الإدارة رأى أنه يستوجب إغلاق دار الأطفال بلا مأوى، وسحب البنات المقيمات بالدار وإلحاقهن بإحدى مؤسسات الدفاع الاجتماعي تقصيًا لمصلحة الأطفال. 

وصرحت إحسان أبو زيد، مدير مديرية التضامن الاجتماعي ببني سويف،” للأخبار المسائي وبوابه الأخبار “، أن مديرية التضامن الإجتماعي ببني سويف ، قامت بإقفال دار الأيدي الأمينة للفتيات بلا مأوى في 24 نوفمبر الماضي 2021 ، وتم تسليم جميع الملفات والأوراق الثبوتية للفتيات المقرر تسليمهن لمؤسسة اجتماعية أخرى تابعة للوزارة، وعددهن 18 فتاة ، تطبيقًا لموافقة وزيرة التضامن الاجتماعي على مذكرة الإدارة المركزية للرعاية الاجتماعية بالوزارة. 

وأضافت أنه منذ أيام تم إلغاء ترخيص أطفال بلا مأوى بدار “الأيدي الأمينة” 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.