التخطي إلى المحتوى

قال المهندس محمد عبد المنعم، رئيس الإدارة المركزية للتشجير بوزارة الزراعة، إن معرض زهور الربيع يعتبر من أقدم المعارض المتواجدة في الشرق الأوسط، ويتم إقامته إما في فبراير أو مارس وقت الربيع.

وأوضح محمد عبد المنعم، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج “8 الصبح” والمُذاع على قناة “دي أم سي” الفضائية، اليوم السبت، أنه من شروط الاشتراك في المعرض، أن يتوجه المشترك إلى حديقة الأورمان ويقوم بملئ الاستمارة المخصصة للالتحاق بالمعرض.

وأكد رئيس الإدارة المركزية للتشجير بوزارة الزراعة، أنه من المهم أن يتعهد المشترك بجميع الإجراءات الاحترازية لمنع الإصابة بفيروس كورونا المستجد ، متابعًا أن اليوم تم فتح باب الاشتراك ونحن في استقبال المشاركين .

وأشار المهندس محمد عبد المنعم، رئيس الإدارة المركزية للتشجير بوزارة الزراعة، أن العام الماضي شارك في المعرض 223 عارضا، لافتًا حتّى هذا العام من الممكن أن يزيد العدد مضاهاة بالعام الماضي .

اقرأ أيضا: الزراعة: معرض زهور الربيع الـ89 بحديقة الأورمان منتصف فبراير

حديقة الأورمان هي حديقة بمحافظة الجيزة بمصر، أمام حديقة الحيوان بالجيزة. وتعد من أضخم الحدائق النباتية في العالم حيث أنها مقامة على مساحة 28 فداناً. أنشئت عام 1873. تضم الحديقة مجموعة نادرة من الأشجار والنخيل.

تم تأسيس حديقة الأورمان في عهد الخديوي إسماعيل عام 1875 بغاية إمداد القصور الخديوية بالفاكهة والموالح والخضر والتي تم استجلابها من جزيرة صقلية وقد كانت الحديقة جزءا من قصر الخديوي والذي عرف آنذاك بسراي الجيزة وجلب الخديوي لهذه الحدائق أشجارا ونباتات مزهرة من جميع أنحاء العالم وقام بتصميم الحديقة على الطراز الطبيعي مهندسون فرنسيون وأشرف على تنفيذها المهندس (ج. دليشفاليرى) ومعه عظيم البستانيين إبراهيم حمودة، وقد كانت مساحتها 95 فدانا وقت إنشائها وتضم ثلاثة أجزاء الأورمان,الحرملك ويقع الآن في الجزء الغربي لحديقة الحيوان، السلاملك ويقع في الجزء القبلي من الحديقة.

تم فصلها عن حديقة الحيوان عام 1890 وظلت تابعة لقصر الخديوي حتى عام 1910 ثم تسلمتها وزارة الزراعة وعندما تم التخطيط لشارع الجامعة عام 1934 استقطع الجزء الجنوبي منها وضم إلى حديقة الحيوان فأصبحت مساحتها 28 فدانا وتقع الحديقة بمحافظة الجيزة غرب مجرى مائي النيل وشرق جامعة القاهرة.

وكلمة أورمان كلمة تركية تعني الغابة أو الأحراش وهي من الحدائق النباتية النادرة في مصر حيث إنها تضم أضخم مجموعة نباتية تضم 100 فصيلة تشتمل على 300 جنس يتبعها 600 نوع. ويوجد بالحديقة قسم لتبادل البذور مع جميع الحدائق والمراكز البحثية في العالم. تتبع الحديقة الإدارة المركزية للتشجير والبيئة الموالية لوزارة الزراعة

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *