التخطي إلى المحتوى

أعلنت  وزارة التضامن الاجتماعي ، عن تقديم مساندة مالي وغير مالي للمتعافين من الإدمان مع توفير فرصة عمل مع إرجاع إعداد وتدريب المتعافي مع عائلته، مع حمايته من أى تنمر قد يقع له من أصدقاءه أو المجتمع المحيط به.

وأشارت إلى إتاحة الحصول على قرض من بنك ناصر يصل إلى 80 ألف جنيه، مضمونة أن الوزارة تساعد المتعافى في تسديد القرض، وتقدّم كذلك مساندةًا غير جوهري عبر بالتوصية بمشروع معين.

اقرأ أيضا| وزيرة التضامن: توفير مساندة مالي ووظائف للمتعافين من الإدمان | فيديو

وعن شروط الحصول على القرض، أكد الصندوق أن هناك 5 شروط للحصول على القرض وهى:-

-أن يكون سن المتقدم للحصول على القرض ليس أدنى من 21 عاماً.

– أن يكون المتعافى متوقف عن التعاطى مدة ليست أدنى من 10 أشهر.

– ضرورة أن يكون المتعافى منتظم فى حضور البرنامج العلاجى الفردى والجماعي.

– ألا يكون المتقدم لطلب الحصول على القرض له سوابق إجرامية أو قانونية تعوقه عن الحصول على القرض

وأفادت ، بأن صندوق مكافحة الإدمان والتعاطي، نجح في توفير الخدمات العلاجية للمتعاطين مجانًا وفي سرية تامة على وفقًا للمعايير الدولية، من خلال زيادة عدد المراكز العلاجية الموالية للصندوق.

 

وأضافت ، أنه تم افتتاح مؤخرًا ثلاثة مراكز حديثة لمداواة مرضى الإدمان في مطروح وبورسعيد والبحر الأحمر، وتم تقديم الخدمات العلاجية لأكثر من 143 ألف عليل على صعيد الجمهورية في سرية تامة  خلال عام 2021 .

وتابعت ، أتم إطلاق مبادرة لتأسيس مشروعات ضئيلة للمتعافين من الإدمان، لمساعدتهم على ممارسة حياتهم بصورة طبيعية .

ومن جهته ذكر  الدكتور عمرو عثمان، مدير صندوق مكافحة وعلاج الإدمان، أن العديد من الدول استعانت بالتجربة المصرية في علاج مرضى الإدمان، متابعًا أن الصندوق نجح في تخفيض نسبة تعاطي المخدرات بين سائقي الحافلات المدرسية إلى 1.1بعدما كانت 12% عام 2015 .

 

وأوضح، إنه تم خضوع أكثر من 90 ألف سائق حافله للكشف عن المخدرات في الفترة الأخيرة على صعيد الطرق السريعة والداخلية بالمحافظات. 

 

وذكر أن وزاره التضامن الاجتماعي، قد دشّنت الأسبوع الماضي ، مبادرة لتوعية الأسر بمنطقة ، بخطورة إشكالية المخدرات في ظل اتخاذ الإجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس كورونا.

 

وتم افتتاح عيادة مكافحة وعلاج الإدمان بمنطقة حدائق أكتوبر لتقديم خدمات المشورة والدعم النفسي؛ لتوفير الخدمات العلاجية لأي حالة إدمان مجانًا.

 

وأشار أن المبادرة تستهدف زيادة وعي الشبان من أولاد المساحة بأضرار تعاطي المخدرات وتصحيح المفاهيم المغلوطة عن تعاطي المخدرات، من كون المخدرات تساعد على التركيز وتنشيط الذاكرة، واختيار الأصحاب وغيرها من المفاهيم والمعتقدات الخاطئة عند القلة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *