التخطي إلى المحتوى

أعلن القمص موسى إبراهيم، متحدث الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، كواليس احتفالات عيد الميلاد المجيد،  في ظل تطبيق الإجراءات الاحترازية المخصصة بفيروس كورونا.

وقال “إبراهيم”، خلال مداخلة تلفزيونية ، مساء الخميس، : “بدأت الخطوات الاولى لصلوات عيد الميلاد منذ قليل،  وهناك مشاركة شعبية في القداس على خلاف الاحتفال بالعيد العام الماضي، ولكن المشاركة مقيدة في حدود 25% من السعة الإجمالية للكاتدرائية”.

 ولفت حتّى قداس عيد الميلاد يتم إقامة يقاد من قبل قداسة البابا تواضروس الثاني وبعض الآباء، وسنصلي صلوات العيد، والقداس هو الاحتفال الأساسي بمناسبة  عيد الميلاد. 

إقرأ أيضاً .. «الأرثوذكسية»: المشاركة الشعبية بنسبة 25% بقداس عيد الميلاد هذا العام

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *