التخطي إلى المحتوى

ينتظر الدوري الإنجليزي الفاخر جولة حديثة من الفوضى، مع مجموعة من المباريات المنسية التي ستثير حنق المديرين الفنيين.

شهدت أندية الدوري الإنجليزي الفاخر بشكل فعلي انتقال مجموعة من الأسماء الهائلة إلى كأس الشعوب الأفريقية، مع تواجد لاعبين أمثال محمد صلاح وساديو ماني ونابي كيتا وإدوارد ميندي مع منتخبات بلادهم.

إلا أن ما قد يكون قد تم عدم تذكره هو جولتان أخريتان من تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لكأس العالم في نهاية الشهر.

وستواجه البرازيل الإكوادور في كيتو يوم 27 يناير وباراجواي في بيلو هوريزونتي في الأول من فبراير، مما قد يتسبب في حدوث فوضى في مباريات الدوري الإنجليزي الفاخر والدور الرابع من كأس التحالف الإنجليزي.

ولفتت صحيفة “ميرور” البريطانية النظر حتّى أندية الدوري الإنجليزي الفاخر تنتظرها كشف حساب ضخمة أخرى للطائرات المخصصة ووسائل النقل والتي تعد بالإضافة إلى الآثار المالية، كابوسًا، بينما يُنظر إلى السفر على أنه أضخم خطر على احتمال العدوى بفيروس كورونا.

وستلتقي الأرجنتين مع تشيلي وكولومبيا في الجولة الأولى من التصفيات – مع مجموعة أخرى في مارس – والتي ستدخل في هذا العام التقويمي بسبب كأس العالم الشتوي.

اقرأ أيضًا.. 13 مباراة في 6 أسابيع.. جدول مواقيت قاسٍ ينتظر تشيلسي بـ4 بطولات

تم وقف فابينيو لاعب خط وسط ليفربول عن مباراة الإكوادور، في حين أن تياجو سيلفا لاعب تشيلسي وجابرييل جيسوس رأس حربة مانشستر سيتي متاحان، بالإضافة إلى فيرمينو لاعب ليفربول، ولم يتم اختيار نجم إيفرتون ريتشارليسون في المرة الأخيرة ولكن قد يتم ضمه.

سيختار مدرب البرازيل تيتي 40 لاعبًا مؤقتًا ثم تجتمع اللجنة الفنية في 14 يناير لتقليص التشكيلة إلى 25 لاعبًا.

قد يُطلب من الأندية إطلاق سراح لاعبين اعتبارًا من 22 و23 يناير، ومن المقرر إرجاع ترتيب المباريات وبعد ذلك قد يغيب اللاعبون عن مجابهات قتالية كأس التحالف الإنجليزي.

وسبق وعبرت أندية البريميرليج عن إحباطها بشأن كأس الشعوب الأفريقية إلى حد هائل بسبب الصعوبات في الموسم مع التعقيد الإضافي لفيروس كورونا، والآن هم يواجهون ضربة مزدوجة.

وسابقًا في أكتوبر الماضي، اندلعت أزمة بين منتخبات أمريكا الجنوبية وأندية البريميرليج.

ويرجع ذلك حتّى فرق الدوري الإنجليزي الفاخر طلبت من لاعبيها المنتمين إلى دول أمريكا الجنوبية، عدم المشاركة رفقة منتخباتهم حينها.

وقد كانت حجتهم أن منتخبات الأرجنتين والبرازيل وأوروجواي سيخوضون جميعًا مباريات قبل يوم واحد فقط من استئناف النشاط الإقليمي في الدوري الإنجليزي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *