التخطي إلى المحتوى

نعت السفيرة مشيرة خطاب رئيس المجلس القومي لحقوق الإنسان، وأعضاء المجلس، بعميق الحزن والأسى السفير أمين مليكة الذي وافته المنية بعد سفرية عطاء ممتدة في السلك الدبلوماسي خدم خلالها الفقيد بلاده بكل تفان وإخلاص، وقد كان مثالا للخلق الرفيع والكفاءة والنزاهة المهنية وتتلمذ على يديه الكثيرون على مدار سنوات خدمته بوزارة الخارجية المصرية.  

وتقدمت السفيرة مشيرة خطاب نيابة عن المجلس القومي لحقوق الإنسان بخالص تعازيها ومواساتها لأسرة الفقيد وتلاميذه وأصدقائه ولأسرة الدبلوماسية المصرية.

 وقد كان السفير المتوفي قد خدم سفيرا عند دولة الأرجنتين قبل رجوعه مؤخرا إلى ديوان عام وزارة الخارجية وسبق له تمثيل مصر في مواقع مهمة منها بعثة مصر عند الشعوب المتحدة في المقر الأوروبي بمدينة جنيف السويسرية.

اقرأ أيضا: رئيس حقوق الإنسان بالبرلمان يشيد بكلمة السيسي بكاتدرائية العاصمة الإدارية

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.