التخطي إلى المحتوى

قال النائب إيهاب رمزي، عضو مجلس أعضاء مجلس النواب، إنه تضرر في فترة جماعة الإخوان الإرهابية، بعد أن تعرض منزله ومكتبه للحرق.

وأضاف رمزي، خلال لقائه مع الإعلامي خالد ميري، ببرنامج «كلمة السر» على قناة صدى البلد «شوفنا أيام سودة في برلمان الإخوان، كان هناك تعمد برفض أي طلب لي، إضافة إلى تعرضه لتهديدات بالقتل داخل المجلس»، معلقا «قالوا لأبويا في المنيا هنموت ابنك».

وأكد رمزي وجود إرادة حقيقية لتقنين وبناء كنائس حديثة في عهد الرئيس السيسي، مشيرا حتّى البرلمان الحالي يشهد أضخم نسبة تمثيل للنواب المسيحيين، معلقا «مفيش نائب مسلم ومسيحي داخل البرلمان، على عكس ما كان يقع في برلمان الإخوان». 

وأضاف «لأول مرة نرى في تاريخ مصر وكيلة مجلس الشيوخ سيدة مسيحية»، مردفا «كنا بنخاف على مستقبل ولادنا، إلا أن النهاردة العكس لأن بكرا أفضل لكل المصريين، الأعياد المسيحية أصبحت أعياد مصرية». 

إقرأ أيضاً .. هاني رمزي: مصر تُبنى من حديث في عهد الرئيس السيسي.. فيديو

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *