التخطي إلى المحتوى

قدم روميلو لوكاكو رأس حربة فريق تشيلسي اعتذاره لجميع أفراد النادي الإنجليزي، بعد الحالة الحرجة التي تسبب بها مؤخرًا بسبب التصريحات الصادمة التي أدلى بها.

وقد كانت مقابلة صحفية قد تشعبت وتوسّعت لـ لوكاكو في نهاية الأسبوع الماضي، أكد من خلالها أنه ليس سعيدًا في تشيلسي، وأنه يتطلع للعودة إلى إنتر ميلان، مشيرًا إلى إنه لم يكن يرغب في الخروج من الفريق الإيطالي.

وتسببت تلك التصريحات في موجة من الآراء الناقدة عكس لوكاكو، وقرر المدرب توماس توخيل معاقبته باستبعاده من مباراة الأمس أمام ليفربول في الدوري الإنجليزي.

وتلاقى الفريقان في قمة مسابقات الجولة الحادية والعشرين من الدوري الإنجليزي، على ملعب ستامفورد بريدج، حيث تعادلا بهدفين لمثليهما.

وذكرت تقارير صحفية البارحة أن تشيلسي ينوي اللقاء بـ لوكاكو اليوم الإثنين، لبحث وضعه الشائك في النادي اللندني.

اقرأ أيضًا.. صورة | لوكاكو يساهم في تدريبات تشيلسي بعد أزمة تصريحاته

ووفقًا للصحفي الشهير جيانلوكا دي مارزيو، فإن توخيل التقى بشكل فعلي مع لوكاكو اليوم الإثنين، حيث سارت المواجهة بينهما على نحو جيد وناجح.

وأشار حتّى ذلك اللقاء شهد توضيح الموقف، وأصبح الوضع بين تشيلسي ولوكاكو هادئ الآن، حيث تدرب رأس الحربة البلجيكي اليوم وربما يساهم في مباراة الأربعاء المقبل أمام توتنهام في ذهاب نصف ختامي كأس كاراباو.

من جهته، ذكر الصحفي Nathan Gissing أن لوكاكو حرص على تقديم اعتذاره لجميع أفراد نادي تشيلسي على ما بدر منه مؤخرًا.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *