توقعات بتأثير محدود لحادث المنيا الإرهابى على البورصة

[su_button url=”http://el7sry2day.info/tag/%D8%A7%D9%84%D8%B4%D8%B1%D9%88%D9%82/” style=”flat” background=”#ffffff” color=”#cd2b2b” size=”17″ radius=”round” icon=”http://el7sry2day.info/wp-content/uploads/2017/05/الشروق.jpg” text_shadow=”36px 7px 35px #000000″][/su_button]الشروق




كتبت ــ صفية منير


نشر فى :
السبت 27 مايو 2017 – 7:57 م
| آخر تحديث :
السبت 27 مايو 2017 – 7:57 م

على الرغم من بشاعة الحادث الارهابى الذى وقع فى محافظة المنيا أمس الأول وراح ضحيته نحو 29 قبطيا تم استهدافهم فى الصحراء الغربية، فإن توقعات المحللين تشير إلى أن هذا الحادث سيكون له تأثير محدود على أداء مؤشرات البورصة، متوقعين حدوث انخفاض طفيف فى مؤشرات البورصة، سرعان ما سيتم تدارجه مع استمرار وجود قوى شرائية فى السوق.
«الأحداث الإرهابية دائما ما يكون تأثيرها محدودا، قد يظهر فى جلسة اليوم الأحد، لكنه لن يمتد ليكون اتجاها فى السوق» ــ تبعا لما ذكره محمد السعيد، رئيس قسم التحليل الفنى بشركة «اتش سى» لتداول الأوراق المالية.
ومن جانبه يقول صلاح حيدر، رئيس قسم البحوث بشركة بايونيرز لتداول الأوراق المالية إن تكرار الحوادث الإرهابية التى تشهدها مصر من وقت لآخر جعل تأثيرها على سوق المال محدودا من حيث التوقيت الذى يستمر فيه التأثير أو قيمة الانخفاض الذى قد تشهده، خاصة أن العالم كله أصبح يشهد من وقت لآخر حدوث هذه التفجيرات كان آخرها ما شهدته مدينة مانشيستر البريطانية.
وأضاف حيدر أن السوق خلال الشهر الماضى تعرضت لحوادث مماثلة فى تفجير كنيستى الاسكندرية وطنطا وكان تأثير الحادث محدودا على أداء البورصة، مشيرا إلى أن التأثير الأكبر الذى كان متوقعا على البورصة كان مع قرار رفع سعر الفائدة الأسبوع الماضى، وهو القرار الاقتصادى البالغ الأثر على البورصة، ورغم ذلك فإن سوق البورصة استوعبت هذا القرار.
وكان المؤشر الرئيسى إيجى إكس 30 قد أنهى تعاملات الأسبوع على ارتفاع بنسبة 1.10% وبلغ حجم التداول للمؤشر الرئيسى نحو 1.6 مليار سهم، بقيمة 4.45 مليار جنيه.
وأغلق إيجى إكس 100 عند مستوى 1385.37 نقطة، مرتفعا 0.35% خلال أسبوع، وسجل حجم التداول نحو 1.79 مليار سهم بقيمة 5.3 مليار جنيه.
ويتوقع حيدر أن تشهد جلسة يوم الأحد استقرارا فى حركة التعاملات وسط قيمة محدودة للتعاملات تأثرا بشهر رمضان الذى يشهد انخفاضا فى أحجام التداول.
ويتفق أحمد زكريا، مدير حسابات العملاء بشركة عكاظ لتداول الأوراق المالية مع الرأى السابق قائلا إن أداء البورصة استوعب حادث محاولة تفجير كنيستى طنطا والاسكندرية فى أحد الشعانين الماضى، بسبب وجود قوة شراء من الأجانب، وما زالت هذه القوة الشرائية موجودة فى السوق.
وتوقع أن تشهد مؤشرات السوق انخفاضا محدودا، إلا أن هذا الانخفاض على المدى المتوسط سيتحول إلى ارتفاع.