عضو مجلس النواب الليبى ورئيس لجنة الحوار عبد السلام تنصيبه اصحاب المصالح اشعلوا حرب على المنشات النفطيه لاستدامة الفوضى

 

كتب : مصطفى عمارة

بعد نجاح القوات الليبية فى السيطرة على منشأت الهلال الليبى
عضو مجلس النواب الليبى ورئيس لجنة الحوار عبد السلام تنصيبه اصحاب المصالح اشعلوا حرب على المنشات النفطيه لاستدامة الفوضى
اكد عبد السلام تنصيبة عضو مجلس النواب الليبى ورئيس لجنة الحوار فى تصريحات خاصه فى اطار حوار اجريناه معه ان اصحاب المصالح اشعلوا حربا على المنشات النفطيه بهدف استدامة الفوضى واعرب تنصيبة عن استنكاره لصمت الجهات المحلية والخارجية تجاه الهجوم على الموانئ النفطيه موضحا بان ما صدر من بيانات يعد نفاقا سياسيا واضاف ان الشئ الوحيد الصحيح فى خضم الاحداث المتتاليه ما صرح به الرئيس الامريكى ترامب بان القضيه الليبية سوف تنتهى عندما يتفق اصحاب المصالح مبينا ان ترامب يتحدث عن الشركاء الغربيين اما اصحاب المصالح المحليين فهم مجرد اتباع تقودهم الانانيه الشخصيه والقبليه والحزبية والايدلوجيه للنفوذ والسيطرة ونهب المال فى ذات الاطار قال مفتاح ابو خليل السياسى الليبى ان اولى العقبات التى ظهرت عقب اجتماع باريس هو استدعاء ايطاليا للمجلس الرئاسى واجباره على توقيع مذكرة تفاهم لارسال البوارج الايطاليه للسواحل الليبية وهو الامر الذى طرح علامة استفهام كبرى بشان مهام البوارج والاسلحة التى حملتها.

واضاف ان تركيا وقطر طلبا من رئيس ما يسمى بالمجلس الاستشارى الاعلى للدوله غيرالدستورى خالد المشرى التنضيل من اتفاقات باريس وان كل هذه الاحداث قادتها الى اشعال المعركةفى الهلال النفطى خاصة ان انتاج النفط شهد ارتفاعا ملحوظا فى ظل سيطرة القوات المسلحه وحمايتها للحقول النفطية وتسلينها الى المؤسسه النفطية للنفط واتفق معه فى فى الراى طارق الجروشى عضو مجلس النواب الليبى وكشف الجروشى ان هناك قيادات ارهابية مصريه تم القبض عليها فى درنه مؤكدا انهم يخضعون للقضاء العسكرى وانه لا مانع من تسليمهم للقاهرة واكد الجروشى ان جماعة الاخوان لا تريد الذهاب الى الانتخابات فى الوقت الحالى بتعليمات من تركيا