مصدر حكومى فرض ضرائب على الشركات المعلنة بجوجل والفيس

قال مصدر حكومى،إن مقترح فرض ضريبة على إعلانات جوجل ومنصات التواصل الاجتماعى سوف يتم من خلال فرض الضريبة على الشركات المعلنة بنفسها، والتى تنشر إعلاناتها عبر تلك المنصات واقتطاع الضريبة منها، وليس من المنصات الإلكترونية نفسها نظراً لعدم وجود مكاتب لبعض تلك الشركات فى مصر حتى الآن.

وكان عماد سامى، رئيس مصلحة الضرائب المصرية، قد قال إن التقديرات الأولية لحصيلة فرض ضريبة على إعلانات “جوجل” و”فيس بوك”، والمنصات الإلكترونية المختلفة المتحصلة من السوق المصرية، لن تقل عن مليار جنيه سنويا، مؤكدًا أن الإعلانات على المواقع الإلكترونية وشبكات التواصل الاجتماعى والمنصات الرقمية، تخضع بالفعل لقانون ضريبة القيمة المضافة، ونسبتها 14%، ونبحث تطبيقها بأثر رجعى منذ سبتمبر 2016، حيث يتم الآن وضع تصور ودراسة شاملة لآلية تحصيل الضريبة على تلك الأنشطة، يشمل ضرورة وجود مكاتب لمحركات البحث وشبكات الاجتماعى داخل مصر لمحاسبتها ضريبيا