المثليه الجنسيه خطر يهدد شباب المجتمع

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

كتب : مصطفى عمارة

شهدت الفتره الماضيه قيام عدد من الاشخاص بتنظيم حفل فى منطقة التجمع الخامس بالقاهره وهو ما دفع مباحث الاداب بالقاهره بالقبض على الشباب لاتهامهم بالتحريض على ممارسه الشذوذ وقد فتحت تلك الحادثه ملف المثليين فى مصر باعتباراها خطر يهدد شباب المجتمع وفى استطلاع للراى اجريناه مع عدد من الشباب الذين اعتنقو ذلك المذهب قال م.ج لقد مارست تلك العلاقه منذ طفولتى مع بن عمى والذى اكبر منى عمرا ومع مرور الوقت اصبحت عاده ولم يعد لى اى ميول سوى ممارستها مع الاولاد
عبر ايضا عن ذلك أ.ع انه ايضا يعتنق المثليه ولا يجد اى خوف منها ويوجد مثلي اشخاص أخرين ولكنهم يعيشون فى خوف ورعب واضطهاد من المجتمع
وقال م.ص ان المثليه شىء فطرى وهيه موجوده ايضا بين الحيوانات حيث لوحظ أن 1500 فصيله او اكثر من الحيوانات تمارس هذا السلوك
كما أوضح أ.ع ان المثليه الجنسيه اصبحت فى العالم الآن امر طبيعى وقد ازيلت من قائمة الامراض والاضطرابات النفسيه عام 1973 طبقا للجمعيه الامريكيه للاطباء النفسيين
وعن راى الطب فى تلك الظاهره قال الدكتور جمال فرويز استاذ الطب النفسي بجامعه القاهره ان المثليه الجنسيه مرض يستدعى العلاج وان اسباب وصول الشخص إلى الشذوذ الجنسي ياتى من خلال علاقته الفاتره مع والده بالاساس ، واوضح ايضا ان اغلب حالات الشذوذ الجنسي تاتى بعد تعرضهم لاعتداء جنسي مسبق فى فتره الطفوله او الشباب مما يؤثر على نفسيته لاقامه علاقه حميميه مع الجنس الاخر ويقوم بممارستها مع بنى جنسه
واشار الى ان نسبه 75% من نسبه الشواذ فى مصر يحاولون جاهدين تلقي العلاج بينما يرفض ال 25% الباقيين ويستمرون على ما هم عليه ..
وعن علاج الشذوذ الجنسي وضح انه على المريض أن يعترف بكونه شاذ جنسيا لخطوره الامر وحرمته دينيا ومن ثم التوجه إلى الطبيب النفسي للتعامل مع حالته وتوجيهه الى طريق الشفاء ، مشيرا إلى أن نهاية الشذوذ الاصابه بالامراض الخطيرة كالايدز والامراض البكتيرية والامراض الجنسية العديدة التى تنتهى بالوفاه .

مقالات ذات صله