وسط الجدل الدائر حول مشروع العاصمة الادارية العميد خالد الحسينى المتحدث الرسمى لشركة العاصمة الادارية فى حوار خاص

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

وسط الجدل الدائر حول مشروع العاصمة الادارية
العميد خالد الحسينى المتحدث الرسمى لشركة العاصمة الادارية فى حوار خاص لحصرى تودى
فكرة مشروع العاصمة الاداريه بدات منذ 40 عام واستطعنا خلال الطرح الاول والثانى لحصول على مبلغ 70 مليار جنيه من المستثمرين
سيتم ربط القاهرة بالعاصمة الادارية بقطار كهربائى فضلا عن وسائل مواصلات داخليه تعتمد على الكهرباء
الوحدات السكنيه المخصصه لاقامة العاملين والمستثمرين تتناسب مع كافة المستويات والدخول
يعد مشروع العاصمة الادارية والذى تكلف المليارات من الجنيهات والمخصص لنقل المصالح الحكوميه والسفارات الى تلك العاصمة مع منتصف العام القادم واحد من اهم المشروعات العملاقه التى اقيمت فى الفترة الاخيرة وعلى الرغم من المليارات التى انفقت على اقامة هذا المشروع الا انه اثار الجدل حول توقيته خاصة فى ظل الازمة الاقتصادية التى تمر بها مصر ومدى مناسبته للطبقات الفقيرة ونسبة مساهمة الاستثمار المصرى والاجنبى فيه ووسائل المواصلات التى تربط العاصمة الادارية بالقاهرة كل تلك التساؤلات وغيرها من التساؤلات اجاب عليها العميد خالد الحسينى المتحدث الرسمى لشركة العاصمة الادارية
على الرغم من ان مشروع العاصمة الاداريه يعد واحد من اهم المشروعات العملاقه التى اقيمت مؤخرا الا ان هناك انتقادات وجهت لهذا المشروع من ناحية توقيته والاموال الضخمه التى انفقت عليه خاصة فى ظل الازمة الاقتصاديه التى تمر بها البلاد فما هى وجهة نظرك ؟
فكرة العاصمة الاداريه فكرة قديمة بداها الرئيس الراحل محمد انور السادات منذ 40 عاما عندما فكرة فى انشاء مدينة السادات الا ان هذا المشروع لم يكتمل الا اننا اعدنا احياؤه نظرا للتكدس السكانى فى مدينة القاهرة والذى من المنتظر ان يصل الى 18 مليون مواطن وهو امر لا تتحمل قدرة العاصمة سواء من تكدس المرور او البنى التحتيه ورغم ضخامة الاموال التى يتكلفها هذا المشروع الا انه لن يرهق ميزانية الدوله حيث انه تم طرح الاراضى للمستثمرين وخلال الطرح الاول والثانى حصلنا على ما يقدر 70 مليار جنيه ولا زالت هناك اراضى مطروحه فضلا عن ذلك فان هذا المشروع سيوفر فرص عمل لاكثر من 180 الف عامل باجور مرتفعه كما اعاد الحياة للعديد من المصانع التى توقفت خلال الفترة الماضية للعمل بهذا المشروع
هناك من يقول ان المدينة الاداريه هى مدينة للاغنياء فقط ولا مكان فيها للطبقات الفقيرة والمتوسطه فما مدى ذلك ؟
هذا غير صحيح فالمدينة الاداريه تلائم كل الطبقات فهناك تنوع عند اقامة الوحدات السكنيه ففى المرحله الاولى تم اقامة 8 احياء سكنيه ويوجد بداخل تلك الاحياء 6 مجاورات من العمارات يوجد بها وحدات سكنيه بمساحات واشكال مختلفة طبقا لقدرات المواطنين اما الوحدات الاخرى فهى تتلائم مع قدرات رجال الاعمال
فى ظل التباعد بين القاهرة العاصمة والعاصمة الادارية والتى تتطلب وسائل نقل تتلائم مع محدودى الدخل ماذا اعددتم لتوفير تلك وسائل النقل للمواطنين ؟
تم اقرار وسيلتين للمواصلات تم البدء فيهما وهما القطار المكهرب والذى سوف يبدا من مدينة السلام على طريق الاسماعيلية الصحراوى الى ان يصل الى الطريق الدائرى عن طريق السويس ثم الى قلب المدينه وسيتم تمويله بقرض صينى قيمته 2.3 مليار اما الوسيله الثانية فهى القطار المعلق والذى يسير على قضيب واحد معلق وسياتى من مدينة نصر من محطة الاستاد ويسير فى محور المشير طنطاوى ثم يدخل الى شارع التسعين الى ان ياتى الى العاصمة الادارية الجديده ويتقابل مع القطار المكهرب وبالنسبة لمواصلات داخل المدينة سيكون هناك خطوط اتوبيسات تعمل بالغاز من شركات القطاع الخاص والمرحلة الثانية ستدخل الاتوبيسات التى تعمل بالكهرباء بعد استكمال الشبكات الكهربائية
وماذا عن المدارس والجامعات التى ستقام بالعاصمة الاداريه لتلبية متطلبات المواطنين الذى يقطنون فى تلك المدينة ؟
المدينة الاداريه سوف تشمل 10 جامعات حتى الان فى المرحلة الاولى وتم بالفعل تخصيص 6 جامعات الكنديه والامريكيه والبلغاريه والسويديه والعاصمة الدوليه والدوليه المجريه والانجليزية وكان من ضمنها الجامعه الكندية التى سيتم افتتاحها فى شهر ابريل والعمل مستمر بنسب مختلفه وتم تخطيطها وتسليمها ولا يمكن ان نزعم انها ستبدا العام الدراسى المققبل ولدينا 6 جامعات حصلت على تخصيص فى الطرح الاول و 4 جامعات فى الطرح الثانى ولدينا مجموعه كبيرة من المدارس الحكوميه والخاصه منتشره فى المرحله وهناك اقبال كبير من المستثمرين فى الاستثمار فى هذا المجال
وما مخطط النهر الاخضر فى العاصمة ؟
تم تصميم النهر الاخضر ليقطع العاصمة على امتدادها فى محاكاه لنهر النيل بالقاهرة وطول 35 كم وعرضه 500 م وهناك شركة امريكية قدمت عرض مميز لتزيين وتنظيف النهر الاخضر وهناك مساحة 500 م عرض و 500 م طول سيتم عرض مجسمات لمعالم اثريه سياحية لكل دول فى العالم قامت بتمويل جزء من النهر الاخضر كوسيله للدعايه لها وحتى تكون تلك المدينه وسيله للجذب السياحى قمنا بانشاء مطار دولى قابل للتشغيل والتجهيز حينما يكون هناك تواجد سكانى فضلا عن تواجد حى للفنون والثقافة وحى لرجال الاعمال تحتل فيه الشركات العالمية مكانا متميزا حيث تعمل الشركات المتميزة على ابراز التاريخ الفرعونى كوسيله من وسائل الجذب
وما هى نسبة المساهمات المصريه اذا قورنت بالاستثمار الاجنبى ؟
تشكل المساهمات المصريه النسبه الاكبر فى هذا المشروع وكان لمساهمات وزارة الدفاع النصيب الاكبر فضلا عن وزارة الاسكان حيث خصصت القوات المسلحه اراضى تابعه لها ومع تزايد عروض المستثمرين بدات المفاوضات مع عدد من المستثمرين الاجانب والمصريين لتحقيق اكبر ربحيه وفى هذا الاطار عرضت احد الشركات الصينيه اقامة الحى الحكومى الا ان طلباتها المبالغ فيها ادى الى توقف المفاوضات وقيام الهيئة الهندسيه للقوات المسلحه بتنفيذ اقامة هذا الحى بنصف الثمن واذا قدر لك زيارة المشروع سوف تجد معطم الشركات العامله شركات مصريه والعمال مصريين وقد حرصنا على ان يكون العمل باقصى درجات الشفافيه وبعيدا عن البيروقراطيه
ومتى سيتم نقل المؤسسات الحكوميه الى الحى الحكومى ؟
الحى الحكومى يتم تطويره وسيتم نقل المواطنين فى يونيو عام 2019 بما فى الوزارات الحكوميه والبرلمان
فى النهاية كيف ترى مستقبل مشروع المدينة الاداريه ؟
مشروع المدينة الاداريه هو فخر لكل مواطن مصرى وهو حلم الدولة المصريه منذ 40 عام ونرى ان ما تم انجازه من شوارع وبنى تحتيه ومساحات خضراء هو انجاز يصل الى حد الاعمار وسوف يكون هذا المشروع فى ظل الامكانيات التى توافرت له جاذب للاستثمار ويكفى ان احد المستثمرين طلب تملك 14 الف فدان وهناك افاق واسعه للاستثمار فى هذا المشروع فى ظل الوجود الاراضى الشاسعه المخصصه له والتى سوف تفتح افاق واسعه للاستثمار
حاوره مصطفى عمارة