مؤسس موقع لم الشمل : يطالب مستخدمى الفيس بغلقه عقب فضيحة الحصول على معلومات 50 مليون مواطن بالانتخابات الأمريكية الأخيرة

 
كتب : محمد نصار
طالب مؤسس موقع لم الشمل المصري ، احمد سعدالدين ، ابن محافظة كفر الشيخ والذي وصل عدد مستخدمي الموقع الى قرابة 400 ألف مستخدم من مصر والوطن العربي ، مستخدمي الفيس بوك ، بترك الموقع وإغلاق حساباتهم فورا ، وفتح حسابات على موقع لم الشمل ، وذلك عقب حادثة فضيحة تسريب معلومات أكثر من 50 مليون مواطن من مستخدمي الفيس بوك الأخيرة  دون علمهم سعد جريمة كبيرة ، يجب عليها محاكمتة .
وقال سعد ، خلال تصريحات صحفية لجريدة  اليوم السابع أن خسائر مارك زوكربيرغ، مؤسس شركة “فيسبوك”، أكثر من تسعة مليارات دولار من أسهم الشركة خلال الـ48 ساعة الماضية ، تعد فضيحة عالمية ، وسوف تضرب مصداقية الموقع ، أمام جماهيره ومستخدميه .
وأشار لقد جاءت تلك الخسارة على خلفية تقارير عن استخدام شركة “كامبريدج أناليتيكا” لتحليل البيانات، ومقرها بريطانيا لـ”فيسبوك” من أجل التأثير على الانتخابات الرئاسية الأمريكية في 2016.
 
وقال أن استدعاء لجنة في البرلمان البريطاني زوكربيرغ، لاستجوابه في فضيحة حصول شركة “كامبريدج أناليتيكا”، التي تعاقدت معها حملة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الانتخابية عام 2016 للترويج لها، على بيانات ملايين المستخدمين دون إذنهم سوف يضرب الشركة وشركائها تماما ، ولن يصدقهم احد .
واكد انا اضع موقع لم الشمل ، امام المصرين والعرب من اجل الحفاظ على سرية معلوماتهم ، وعدم اختراقها ، وعمل علاقات اجتماعية وأسرية عظيمة .
واكد نسعى لدخول عالم المليون مستخدم خلال هذا العام والاقتراب الى 10 ملاين خلال عامين ، .
وأضاف ان جميع مسئولى الموقع مصرين وشباب ، والاستثمارات من أموالنا الخاصة ومن إسهامات بعض رجال الأعمال الصغار من الشباب من اجل تطوير الموقع.
واشار انة بأسفل الخبر عنوان الموقع على جوجل ورابطة اذا ارت الدخول الية
او اكتب بالعربى شبكة لم الشمل للتواصل الاجتماعى على جوجل وسوف تظهر لك وبعدها سجل دخولك عادى زى اى موقع شبكة
https://www.lmalshaml.com/

مقالات ذات صله