فوائد الموز المتنوعة للأطفال والأعمار المناسبة لأكل الموز تعرف عليها

تسعى كل الأمهات إلى توفير الطعام المناسب لأبنائهم حسب مراحلهم العمرية؛ وذلك حرصًا منهن على توفير جميع العناصر الغذائية اللازمة لنمو هؤلاء الأطفال ، وفي هذه المقالة يعرض لكم موقعنا الحصري توداي الفوائد المدهشة للموز لدى الأطفال وكذلك الاعمار المناسبة لتناوله .

  • الموز يزيد من نشاط الجسم، لذا يفضل عدم اعطائه للأطفال قبل النوم مباشرةً، حتى يستطيعوا النوم بثبات.
  • يمكن أن يسبب تناوله أوجاع وصداع لدى بعض الحالات؛ وذلك كونه يساهم في تحفيز وزيادة نشاط الأوعية الدموية.
  • بعض الأطفال يعانون من حساسية تجاه أنواع معينة من الفواكه ومنها الموز، لذا يجب أن يتم اختبار هذه الحساسية من خلال اطعامهم القليل منها.

وأخيرًا عليك أن تعلم أن فوائد الموز للأطفال كثيرة ومتنوعة، وعلى كل أم أن تسعى للاستفادة منها حتى تساعد في تغذية جسد أطفالها وتقويتهم

فوائد الموز المتنوعة 

  • يساعد تناول الموز وخاصةً في حالة القيام بالرياضة وذلك نظرًا لاحتوائه على الكثير من العناصر السكرية البسيطة مثل: السكروز والغلوكوز وسكر الفواكه، كما يحتوي كذلك على الكثير من المعادن مثل: الكالسيوم، الحديد، والبوتاسيوم.
  • تناول الموز يساعد على ضبط معدل الجلوكوز في الدم وهو ما يعمل على حماية الأطفال من الاصابة بمرض السكري حتى مع التقدم في العمر.
  • من المعروف أن اضطراب وتباين درجة الحرارة للأطفال من أخطر المشاكل الصحية التي تواجههم في السن الصغيرة، فهو يعمل على تثبيت درجة الحرارة ويقللها عندما ترتفع عند المعدل الطبيعي.
  • يحتوي الموز على عنصر البوتاسيوم الذي ينظم نسبة الماء في الجسم، ويمد الدماغ بالأكسجين اللازم له ، بعض الأطفال في سن مبكرة يعانون من زيادة نسبة الماء في الجسم وهو الأمر الذي يمكن أن يجعل أجسادهم معرضة للإصابة بالكثير من الأمراض.
  • يساعد الموز على تحسين قدرة الأطفال على النوم، وزيادة عدد ساعات النوم لدى الأطفال، كما يحمي الكثير من الأطفال من التقلب في الفراش والأرق، وترجع كل هذه الفوائد إلى احتواء الموز على نوع هام من البروتين والمعروف باسم التريبتوفان ، يقوم الجسم بتحويل هذا البروتين إلى هرمون السيرتونين وهو ما يعزز شعور الطفل بالراحة والاسترخاء والسعادة فينام الطفل بعمق وطمأنينة.
  • يعتبر الموز درعًا واقيًا يحمي الطفل من الاصابة من الأمراض، ويقي من الاصابة من الأنيميا، ويرجع هذا لاحتواء الموز على نسبة عالية من معدن الحديد الذي يساهم في انتاج الهيموجلوبين في كريات الدم الحمراء، مما يحمي الطفل من الاصابة من الضعف العام.