آبل تواصل قيادة سوق الهواتف الذكية في الولايات المتحدة، وموتورولا نجحت في مضاعفة شحناتها

وفقا لتقرير جديد صدر مؤخرا من مؤسسة Strategy Analytics المتخصصة في بحوث السوق، فيبدو أن شركة آبل حافظت على صدارة سوق الهواتف الذكية في الولايات المتحدة الأمريكية خلال الربع الثالث من هذا العام، على الرغم من أن شحناتها وحصتها السوقية إنخفضت في هذه الفترة.

في حين بلغت شحنات الشركة نحو 12 مليون وحدة، فقد بلغت حصتها السوقية نحو 30.4 في المئة. وعلى سبيل المقارنة، فقد قامت شركة آبل في نفس الفترة من العام الماضي بشحن 13 مليون هاتف ذكي، في حين كانت حصتها السوقية تبلغ 32.4 في المئة.

سامسونج إستطاعت بدورها الحفاظ على المرتبة الثانية على الرغم من نمو شحناتها وحصتها السوقية. وعلى وجه التحديد، فقد نمت شحناتها من 9.7 مليون وحدة إلى 9.9 مليون وحدة، في حين نمت حصتها السوقية من 24.2 في المئة إلى 25.1 في المئة. LG و ZTE و Motorola حافظت أيضا على زخمها لتكون ضمن الخمسة الأوائل في السوق الأمريكي.

شركة موتورولا تستحق إشادة خاصة هنا، فقد تمكنت هذه الشركة من مضاعفة شحناتها تقريبًا وكذلك حصتها السوقية في الربع الثالث من هذا العام. ونتيجة لذلك، فقد إستطاعت الآن الإستحواذ على أكثر من 5% من سوق الهواتف الذكية في الولايات المتحدة الأمريكية. ووفقا للتقرير، فهو يقول : ” إنتعاش شركة موتورولا كان بفضل توسع عملية التوزيع مع جميع شركات الإتصالات الأربعة الكبرى في الولايات المتحدة، وبيع الهواتف الأكثر شعبية مثل Moto Z2 Play “.

المصدر.

مقالات ذات صله