تفسير حلم رؤية صعود الدرج أو السلم في المنام لابن سيرين والنابلسي

رؤية صعود الدرج أو السلم في المنام من الأمور التي قد تشغل الفرد وتشتت تفكيره وتفسير هذه الرؤية يختلف من شخص لآخر حسب طبيعة الحلم وحالة صاحب الرؤية ، ولهذا يعرض لكم موقعنا الحصري توداي في هذه المقالة التفسيرات المختلفة لرؤية صعود الدرج أو السلم في المنام .

  • من رأى نفسه يصعد سلما في نومه ، فهو في صلاح و خير ، و مقدم على رزق حلال ، سيجله الله فتحا مبينا عليه .
  • أما عن المادة المصنوع منها السلم فلها دلالات أيضا ، فإن رأى شخص نفسه يصعد سلم من الآجر و الجص ، فهو دال على فساد دينه ، و بعده عن طاعة الله ، و إن رأى نفسه يصعد على سلم من حجر ، فهو دليل على قساوة قلبه ، و إن كان السلم خشبي فهو دليل على ضعف دينه .
  •  أما عن طول و ارتفاع السلم ، فكلما كان مرتفعا كان الشخص سوف ينال منزلة عالية ، أو يحصل على خير كبير ، فمثلا إذا كان مؤهلا للحصول على منصب ما سوف يحصل عليه بالفعل .
  • أما بالنسبة لمن يرى نفسه يصعد السلم ، و ينزل مرة أخرى ، و يكرر الصعود ، فهو إن كان صاحب الحلم ساعيا في الخير لغيره ، فسوف يحصل على ما يسعى له ، و إن كان إنسان صالح فسوف يزداد في صلاحه ، و إن كان مفسدا ، فسوف يستغرق في فساده .
  • من رأى نفسه يصعد على سلم ، لا حصر لعدد درجاته ، فإنه سوف ينال فضل عظيم ، و سوف يحصل على رفعة شأن و صلاح في الدين و الدنيا .
  •  من رأى نفسه يصعد سلم قديم ، فمعنى ذلك أنه سوف يحصل على خير من تجارته ، و إن كان على خصومة مع أحد فإن هذه الخصومه له خيرا فيها .
  • من رأي نفسه ينصب سلم في مكان ، لينزل عليه ، فهو سالما من الخوف و الغدر ، و خارجا من مكيدة ، كانت تنصب له ، و هذا السلم يوضح أنه يبلغ مبتغاه .
  •  من يرى في منامه أنه ينزل من أعلى سلم ، بسرعة و بجملة واحدة ، فيعني هذا أنه سينتقص من رفعته ، و يقلل من شأنه ، و إن كانت امرأته مريضة فهي هالكة ، و إن كان ذو سلطان ، نزل عن سلطانه هذا .