استعدادات مكثفة لاحتفالية 200 عام على اكتشاف معبدي رمسيس.. صور

صدى البلد

تواصل منطقة آثار أبو سمبل استعداداتها المكثفة لإقامة الاحتفالية الكبرى بمناسبة مرور 200 عام على اكتشاف معبدى رمسيس الثانى، والمقرر انطلاقها خلال شهر سبتمبر القادم.

وقال الأثرى حسام عبود مدير آثار أبو سمبل أن التجهيزات النهائية للاحتفالية جارية من خلال رفع كفاءة المنطقة الأثرية لاستقبال هذا الحدث العالمى ، والقيام على تطوير مداخل ومخارج المنطقة الأثرية، ورفع كفاءة المنشآت والطرق فى منطقة الخدمات التى تضم البازارات السياحية ودورات المياه والممشى السياحى حيث أن العمل يجرى على مدار اليوم طوال الـ24 ساعة لإنجاز الأعمال المطلوبة قبل الاحتفالية بفترة كافية.

وتابع أن الممشى السياحى الأول المخصص للدخول يبلغ طوله 350 مترًا، بينما يبلغ طول الممشى الثانى المخصص للمغادرة نحو 400 متر، لافتًا إلى أن الممشى لم يتم تطويره منذ عام 2000، كما تشمل أعمال التطوير أيضًا رصف الطريق المؤدى للمعبد على أكمل وجه، بجانب تنفيذ أعمال رفع كفاءة وصيانة شاملة لكافة دورات المياه فى المنطقة الواقعة أمام مدخل المعبد، وأيضًا تنفيذ أعمال اللاند سكيب ورفع كفاءة المسطحات الخضراء فى نفس المنطقة، علاوة على الاهتمام بتطوير غرفة التحكم والتفتيش وما تضمه من أجهزة حتى تؤدى دورها على الوجه الأكمل.

مقالات ذات صله