شاهد بـ"أحداث البحر الأعظم": البلتاجي هو المحرض على الاشتباكات

صدى البلد

تستمع محكمة جنايات شمال القاهرة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة، برئاسة المستشار حسين قنديل، اليوم الخميس، لأقوال شهود الاثبات في إعادة محاكمة محمد بديع المرشد العام لجماعة الإخوان، و13 آخرين من قيادات جماعة الإخوان، بقضية”أحداث البحر الأعظم”.

قال شاهد الإثبات السادس رضا مصطفى على، فرد أمن بشركة خاصة، إن نجله البالغ 24 عاما أصيب بـ3 رصاصات جراء أحداث العنف التى شهدها ميدان الجيزة، مشيرا إلى أن المحرض على هذه الأحداث هو “البلتاجى” من خلال فيديو شاهده على الـ”يو تيوب”، و إنه كان فى ذلك الوقت بعمله وتلقى اتصالا هاتفيا من زوجته تخبره بأن الإخوان أطلقوا النار على نجله، وأن نجله توفى فى اليوم الثانى من إصابته بالمستشفى.

وأضاف الشاهد أن نجله أصيب بـ3 رصاصات أثناء أحداث العنف التى شهدها ميدان الجيزة، وأن نجله يسكن معه فى شارع سعد زغلول المتفرع من ميدان الجيزة.

كانت محكمة الاستئناف، قضت فى وقتٍ سابق بقبول طلب رد الدائرة السابقة التى كانت تنظر القضية برئاسة المستشار معتز خفاجى، بعدما كان دفاع محمد بديع المرشد العام لجماعة الإخوان، تقدم بطلب لرد هيئة المحكمة، بداعي وجود خصومة بينها وبين المتهمين بالقضية.

وقد أسندت النيابة إلى المتهمين قيامهم بإرتكاب جرائم عديدة، منها: التجمهر والإرهاب والشروع فى القتل واستعراض القوة، وتشكيل عصابة مسلحة لمهاجمة المواطنين ومقاومة السلطات، وحيازة أسلحة نارية وذخائر غير مرخصة، فضلًا عن الانضمام إلى جماعة إرهابية.

مقالات ذات صله