كردستان ترفض قرارًا للبرلمان العراقي قبيل أزمة الاستفتاء

رفضت سلطات إقليم كردستان قرارًا للبرلمان العراقي، يقضى بإقالة محافظ كركوك، وذلك فى خضم صراع بين الطرفين حول استفتاء على انفصال الإقليم عن العراق.

ذكر المكتب الإعلامى للاتحاد الوطني الكردستاني – فى بيان أوردته وكالة أنباء الإعلام العراقى (واع)، اليوم الأحد، – أن وفدا كبيرا يضم عضو المكتب السياسى للاتحاد الوطنى الكردستانى، ومسئول تنظيماته وقياداته فى كركوك، اسو مامند، التقوا بمحافظ كركوك نجم الدين كريم، وموظفى ديوان المحافظة، وعددا من رؤساء الدوائر الخدمية والوحدات الإدارية”.

وقال مامند، بحسب البيان، “جئنا اليوم إلى مبنى مجلس محافظة كركوك لتقديم الدعم لإدارة المحافظة ومجلسها، ونؤكد رفضنا لقرار مجلس النواب الباطل من الناحية القانونية”، وحريصون على أمن واستقرار كركوك وحماية جميع مكوناتها الأخوية”.

من جانبه، قال محافظ كركوك، نجم الدين كريم، “إننا باقون فى تأدية مهامنا وخدمة مواطنينا من الكرد والعرب والتركمان والكلد وآشورين”.

وأشار إلى أن تصويت البرلمان العراقى – الخميس الماضى – كان خاطئاً بل هو قرار سياسى”، مضيفا أن قرار البرلمان العراقى بالإقالة هو قرار سياسى 100% بسبب قضية (رفع علم كردستان إلى جانب علم العراق، والاستفتاء فى الـ25 من سبتمبر الجارى)، مبيناً أن قيادة الاتحاد الوطنى الكردستانى مع اجراء الاستفتاء فى موعده المحدد.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*