انتحار طفل لعدم حصوله على ثياب العيد

أقدم طفل يمني على الانتحار شنقا بسبب الأوضاع المعيشية الصعبة التي تعيشها أسرته، وعدم حصوله على ثياب جديدة بمناسبة حلول عيد الأضحى المبارك.
وقال مصدر أمني يمني، إن الطفل عمار محمد ” 12 عاماً ” أقدم على الانتحار شنقاً عن طريق ربط قطعة قماش على عنقه في سقف منزله بحي الزنقل بمحافظة تعز وسط اليمن، من دون معرفة أسرته التي وجدته بعد ذلك جثة هامدة.
وأضاف المصدر، أن والد الطفل يعمل بائعاً في بقالة صغيرة يمرّ بظروف معيشية قاسية، مشيرا إلى أن الطفل كان يعمل أيضاً بائعاً متجولاً في أحد شوارع المدينة، وانتحر خوفا من ظهوره أمام الأطفال يوم عيد الأضحى من دون ثياب جديدة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*