تطورات في قضية الفتاه المقتولة قبل ان تتزوج بإسبوع

نكشف لكم تطورات وتفاصيل قضية الفتاه التي قتلت قبل فرحها بأسبوع بدأت قوات الان التحقيق في واقعة مقتل عروس قبل زفافها بأسبوع، حيث عثر على جثتها داخل منزلها بقرية كفر الجزار غارقة في دمائها إثر طعنات متعددة.

حيث كشفت تقرير مفتش الصحة أن المجني عليها تعرضت للطعن بالسكين في أماكن متفرقة من البطن والصدر لأكثر من 19 طعنة نافذة لفظت خلالها أنفاسها وفارقت الحياة متأثرة بالإصابة.

ومن الجدير بالذكر ان المباحث توصلت تحريات إلى أن خطيب المجنى عليها من قرية كفر فرسيس التابعة لمركز بنها وأن أسرتها توجهت إلى منزله لنقل أثاث الزوجية الخاص بالعروس المجنى عليها استعدادا للزواج بعد أسبوع وتركوها بمفردها في المنزل.

وبعد أن عادو الي امنزل جدوها مقتولة بعدة طعنات في أنحاء الجسد ورجحت الأجهزة الأمنية أن المتهم استغل خروج كل أفراد الأسرة وخلو المنزل وتخلص منها.

هذا وقد تلقى المقدم محمد درويش، رئيس مباحث مركز بنها  إشارة من مستشفى بنها العام بوصول ” تقى ن ” طالبة في الفرقة الثالثة بكلية الآداب قسم مكتبات جثة هامدة إثر عدة طعنات وتم إخطار اللواء أنور سعيد مدير الأمن.

تعليق واحد

  1. Il aurait ete acquitte sans un document dont voici la source: le vieux monsieur Ferrand, directeur de la poste,
    avait ete saisi d’une telle terreur le jour du retour de
    l’Empereur qu’il n’osait plus rester ni partir. http://www.sophiechassat.com

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*