الأمم المتحدة «قلقة» إزاء إجبار اليونان اللاجئين على العودة إلى تركيا

الشروق

أعربت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين اليوم الخميس عن قلقها ازاء التقارير “المقلقة للغاية” التي تفيد بأن اليونان تجبر المواطنين الأتراك الذين يعتزمون اللجوء على العودة من دون مراجعة طلباتهم للحصول على مأوى.

وقال فيليب ليكليرك الممثل المحلي للمفوضية “لقد جرى تسجيل مثل هذه الادعاءات المتعلقة بالعودة القسرية غير الرسمية من قبل، ومن الأهمية بمكان أن تحقق السلطات اليونانية فيها بشكل شامل”.

وأضاف في بيان على الموقع الالكتروني للمفوضية “اذا تأكد ذلك، فان هذا الامر مقلق للغاية، وإن الحق في التماس اللجوء والتمتع به حق أساسي من حقوق الانسان”.

وأثارت منظمة انسانية مقرها اثينا، الرابطة اليونانية لحقوق الانسان، هذه المزاعم بشأن العودة القسرية في وقت سابق من الاسبوع الجاري.

وأضافت ان شخصا على الاقل من تسعة اشخاص، أجبر على العودة رغم طلب الحماية من الاضطهاد فى تركيا.

وقالت الرابطة اليونانية لحقوق الإنسان إنه جرى إجبار أسرة بأكملها على العودة. وأضافت أن رفض اللجوء للأشخاص الذين يبحثون عن الحماية ، يخالف القانون الدولي.

مقالات ذات صله