كومى: ترامب «شوه سمعتي».. وسجلت ملاحظات عن لقاءاتي معه

الشروق

قال جيمس كومي مدير مكتب التحقيقات الفيدرالي المعزول، إن مزاعم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بأن مكتب التحقيقات الفيدرالي كان يعيش حالة فوضى وسوء إدارة، هي مجرد “أكاذيب وتافهة وقبيحة”.

وقال كومي للجنة شؤون المخابرات في مجلس الشيوخ، إنه شعر بالحيرة بعد إقالة ترامب له الشهر الماضي وإزاء تغير تفسيرات الرئيس حول سبب إقالته.

وقال كومي: “تغير التفسيرات حيرني وزاد من قلقي”، مشيرا إلى تصريحات ترامب حول تلك الخطوة كان سببها تحقيق مكتب التحقيقات الفيدرالي بشأن التدخل الروسي في انتخابات الرئاسة الأمريكية.

وأضاف أن تعليقات ترامب بأن مكتب التحقيقات الفيدرالي غير كفؤ “شوهت سمعتي وسمعة مكتب التحقيقات الفيدرالي”.

وفضل كومي ألا يكرر التعليقات المعدة سلفا والمقدمة إلى اللجنة للخوض في تفاصيل محادثاته مع الرئيس، وطلب من جانب ترامب للتخلي عن التحقيق بشأن مدير وكالة الأمن الوطني السابق مايكل فلين.

وقال كومي إنه بدأ في تسجيل ملاحظات حول لقاءاته مع الرئيس دونالد ترامب بعد أول محادثة بينهما في يناير لأنه كان يشعر بقلق إزاء احتمالات كذب ترامب.

مقالات ذات صله