مصادر: إسماعيل يبدأ تحركات إقناع النواب بسعودية «تيران وصنافير».. و«الوفد»: مصرية بالأدلة

الشروق




كتبت – رانيا ربيع:


نشر فى :
الخميس 8 يونيو 2017 – 2:56 م
| آخر تحديث :
الخميس 8 يونيو 2017 – 2:56 م

– مفيد شهاب على رأس الحضور.. والمعارضون يسعون إلى تسجيل رفضهم فى الشهر العقارى
قالت مصادر مطلعة إن رئيس مجلس الوزراء شريف إسماعيل، التقى عددا من النواب منذ يومين، بحضور أستاذ القانون الدولى، ووزير شئون مجلسى الشعب والشورى سابقا، مفيد شهاب، لعرض وثائق اتفاقية إعادة ترسيم الحدود البحرية بين مصر والسعودية، التى يترتب عليها نقل تبعية جزيرتى تيران وصنافير إلى المملكة.

وأضافت المصادرالتى فضلت عدم ذكراسمها لـ«الشروق» أن اللقاء حضره 15 نائبا من «ائتلاف دعم مصر» وحزب الوفد، فضلا عن عدد من المستقلين، وعرض خلاله رئيس الوزراء وجهة نظر الحكومة بـ«سعودية تيران وصنافير»، فى إطار سلسلة اللقاءات الحكومية مع النواب بشكل غير معلن، فى محاولة لاستمالتهم للتصويت لصالح التنازل عن الجزيرتين، حيث من المقرر أن يبدأ البرلمان فى مناقشة الاتفاقية فى الأسبوع المقبل.

وقال مصدر برلمانى لـ«الشروق»، إن الجبهة المعارضة للاتفاقية تسعى إلى جمع توقيعات رسمية للرافضين مسجلة فى الشهر العقارى، وتقديمها كمستند رسمى أمام رئيس مجلس النواب على عبدالعال، كحشد رسمى موثق.

فى سياق متصل، تقدم نواب حزب الوفد، أمس الأول، بخطاب رسمى لرئيس الجنة التشريعية بهاء أبو شقة، مرفق معه تقرير أعده بيت الخبرة البرلمانى فى حزب الوفد بخصوص الاتفاقية ذاتها، مستندا فيه إلى عدة وثائق واتفاقيات دولية ومكاتبات رسمية وقرارات وقوانين ذات صلة بالموضوع.

وأكد الخطاب على «مصرية جزيرتى تيران وصنافير»، بحسب الوثائق التى حصل عليها الحزب، وقدمها بشكل رسمى ضمن تقريره، مشددا على أن الاتفاقية المبرمة ليس لها أى موضوع صحيح دستوريا، وحمل التقرير إمضاء ٨ أعضاء من قيادات الوفد هم، محمد عبده، وشديد أبو هندية، ومحمد فؤاد، وليلى أبو إسماعيل، وحسين غيتة، ومحمد خليفة، ومحمد الزاهد، وعمرو أبو اليزيد.

وأبدى رئيس حزب الإصلاح والتنمية محمد أنور السادات، تخوفه من تمرير الاتفاقية، فى ظل انشغال المصريين بقضايا وأوضاع كثيرة وآخرها العلاقات مع قطر، فضلا عن تأجيل الاستئناف على حكم الأمور المستعجلة بإسقاط حكم بطلان التنازل عن تيران وصنافير إلى جلسة 18 يونيو، كما تستكمل محكمة القضاء الإدارى نظر 11 دعوى فى 8 يونيو أيضا، تطالب ببطلان إحالة اتفاقية ترسيم الحدود إلى مجلس النواب.

وأوضح السادات أن الحملة الدعائية بدأت الآن وعلى نطاق واسع فى الترويج لسعودة الجزيرتين وزعم عدم أحقية مصر فيهما.

مقالات ذات صله