فى ظل الاستعدادات الجارية لاقتحام ادلب نذير علوش القيادى بفيلق الشام فى حوار خاص

هجوم قوات النظام السورى على جسر الشغور هو البداية والنظام لن يتردد فى استخدام السلاح الكيماوى
شهدت الايام الماضية استعدادات مكثفة من جانب قوات النظام والمعارضة لخوض معركة ادلب والتى يعتبرها البعض نقطة فاصلة فى الصراع المسلح بين النظام السورى والمعارضة وفى ظل الاستعداد الجارية لخوض تلك المعركة ادلى نذير علوش القيادى بفيلق الشام والذى يعد احد الفصائل المسلحة فى سوريا بحوار خاص تناول فيه وجهة نظرة اذاء الاوضاع الراهنة
شهدت الايام الماضية هجوما شرسا لقوات النظام السورى على منطقة جسر الشغور فما هى الاهداف الحقيقية للنظام من وراء هذا الهجوم ؟
جسر الشغور شكلت محورا اساسيا وقويا فى الثورة السورية منذ يومها الاول وحتى الان وتع اكثر المناطق أهمية التى خسرها النظام لكونها بوابة الساحل بالداخل ومن هذا المنطلق كان هجوم النظام الشرس على تلك المنطقة حيث قام بنقل عبوات كيماوية لاستخدامها ضد المواطنين والصاق التهمة بالخوذ البيضاء بمشاركة منظمات بريطانية وعندما كشفنا كذب ادعاءات النظام ودعونا وسائل الاعلام للاطلاع على حقيقة الامور وجد النظام نفسه فى ورطة فبدأ تلك الهجمة الشرسة على جسر الشغور
وما هى استعداداتكم للدفاععن جسر الشغور ؟ وهل الهجوم عليها هو بدايه حقيقية لمعركة ادلب ؟
منذ احتياج قوات النظام للغوطه ادركنا خطورة الموقف فقمنا بالاستعداد لمعركة قد تكون طويلة المدى وعمل تحصينات فى منطقة جسر الشغور لانه لا يوجد لنا خيار سوى القتال لان سقوط جسر الشغور لا قدر الله سوف يفتح الطريق للنظام للاستيلاء على ادلب
وهل تتوقعون تدخلا امريكيا للحيلولة دون سقوط ادلب؟
الدور الامريكى لا زال مترددا بل متناقضا منذ البدايه ولو ارادت امريكا انهاء الوضع لانهته منذ شهرها الاول
وهل تتوقعون ان يقدم النظام على استخدام السلاح الكيماوى لانه يرى ان انتصاره متوقف لى استخدام هذا السلاح الا ان العالم كله وعلى رأسه فرنسا حذر النظام من استخدام هذا السلاح
وما هى رؤيتك لتحركات المبعوث الدولى لتشكيل لجنه لكتابة الدستور ؟ وهل تتوقعون ان يلبى هذا الدستور طموحات الشعب السورى ؟
المبعوث الدولى ليس وسيط بل يأتمر بأوامر روسيا ولم نرى منه اية مواقف ايجابية وهو مصصم على العمل على انتصار النظام
بعد مشاركة مصر فى عقد هدنة بالغوطة هل يعد هذا مؤشر على دور مصرى اكثر فاعلية خلال المرحلة القادمة ؟
مصر دولة محورية فى العالم العربى وتيتطيع بثقلها ان يكون لها دور اكثر ايجابية خلال المرحلة المقبلة
فى النهاية ما هى رؤيتك للسيناريو المحتمل للازمة السورية فى المرحلة المقبلة ؟
الوضع فى سوريا قاتم بكل ابعاد وما نراه يؤكد ان المجتمع الدولى غير جاد فى انهاء مأساة الشعب السورى الا اننا لن نتراجع حتى نصل الى هدفنا فى تحقيق الحرية ونطالب الاحرار فى كل العالم بالوقوف بجانبنا لاننا دعاة حق وكرامه
حاوره / مصطفى عماره